الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

بريطانيا تعتزم سحب قواتها من أفغانستان في هذا الموعد

أحد قوات بريطانيا
أحد قوات بريطانيا

أعلنت بريطانيا عن عزمها سحب قواتها من أفغانستان في سبتمبر المقبل، وذلك تزامنا مع زيارة وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، إلى لندن.

ووفقًا لقناة "روسيا اليوم"، جاء ذلك تماشيا مع القرار الأمريكي بسحب القوات الأمريكية من أفغانستان اعتبارا من شهر مايو المقبل، على أن يكتمل بحلول 11 سبتمبر.

ويلتقي وزير الدفاع البريطاني، بان والس، مع نظيره الأمريكي، اليوم الخميس، وسط توقعات بعقد مؤتمر صحفي عقب الاجتماع، الذي سيتناول العلاقات الاستراتيجية الدفاعية بين البلدين، وتعزيز الدور الأمريكي فيما سمي بالردع والدفاع.

يذكر أن الاتفاق الذي عقدته إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب مع حركة "طالبان" في فبراير 2020، كان ينص على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان بحلول 1 مايو المقبل.

فيما أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، أمس الأربعاء، أن انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان سيتم بطريقة آمنة وبالتعاون الكامل مع الحلفاء.

وأضاف أن "أسباب بقاء القوات الأمريكية في أفغانستان أصبحت غير واضحة على نحو متزايد".

ولفت إلى أن الانسحاب النهائي من أفغانستان سيبدأ اعتبارا من أول مايو، مضيفا أن الولايات المتحدة ستخرج من أفغانستان قبل الذكرى العشرين لهجوم 11 سبتمبر.

وعلى إثره، أعلن حلف شمالي الأطلسي في بيان له، أن الحلفاء عازمون على البدء في سحب قواتهم من أفغانستان بحلول مايو المقبل.

وأضاف الحلف أنه "يعتزم الانتهاء من سحب جميع القوات الأمريكية وتلك التابعة لمهمة "الدعم الحازم" في غضون بضعة أشهر".