AdvertisementSL
AdvertisementSR

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مصر تطلب إيضاحًا عاجلا من إثيوبيا بشأن ملء سد النهضة وتدخل جديد متوقع لمجلس الأمن.. وبدء التجارب السريرية للقاح إماراتي.. الأبرز في صحف الإمارات

الخميس 16/يوليه/2020 - 02:00 م
صور التقطتها الأقمار
صور التقطتها الأقمار الصناعية لسد النهضة
Advertisements
قسم الخارجي
  • صور التقطتها الأقمار الصناعية تدفع السودان للتحقق من ملء خزان السد 
  • الخرطوم ترصد تراجع 90 مليون متر مكعب يوميًا في النيل الأزرق 
  • 3 لقاحات لكورونا.. روسي وأمريكي وبريطاني.. تدخل مرحلة التجارب النهائية 
  • رئيس دولة الإمارات يصدر مرسومًا بإعادة تشكيل مجلس إدارة المصرف المركزي  
  • "مسبار الأمل" إلى الفضاء 20-22 يوليو  
  • الصين تسجل إصابة واحدة جديدة بكورونا 
  • ترامب يستبدل مدير حملته الانتخابية 
  • البحرية الأمريكية ترسل مدمرة قبالة سواحل فنزويلا


تناولت الصحف الإماراتية اليوم، الخميس، عددًا من الموضوعات، جاء على رأسها؛ موضوع رد مصر على إثيوبيا فيما يخص أزمة ملء خزان سد النهضة، وجائحة كورونا في العالم، والتجارب السريرية في الإمارات. 


وقالت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية، إن مصر طلبت إيضاحًا رسميًا عاجلًا من إثيوبيا بشأن مدى صحة بدء ملء خزان سد النهضة على النيل الأزرق، بحسب بيان لوزارة الخارجية المصرية أمس، وأكد البيان أن مصر تواصل متابعة تطورات ما يتم إثارته في الإعلام حول هذا الموضوع.


وجاء الطلب المصري عقب تداول وسائل الإعلام العالمية تصريحات لوزير المياه الإثيوبي بشأن بدء أديس أبابا ملء الخزان، وقال الوزير سيليشي بيكيلي في تصريحات بثها التليفزيون «بناء السد وملء الخزان يسيران جنبًا إلى جنب.. ملء خزان السد لا يحتاج الانتظار لحين اكتمال بنائه».


وأضاف: «منسوب المياه ارتفع من 525 مترًا إلى 560 مترًا».. وبالتزامن، نفت تقارير إعلامية نقلًا عن نفس الوزير الإثيوبي بدء ملء خزان سد النهضة دون موافقة من مصر والسودان.


محليًا قالت "الاتحاد" إن الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، أصدر مرسومًا اتحاديًا بإعادة تشكيل مجلس إدارة المصرف المركزي برئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شئون الرئاسة.


وفيما يخص لقاحات فيروس كورونا المستجد، كوفيد19، قالت الصحيفة، إنه قد بدأت في أبوظبي أولى التجارب السريرية العالمية للمرحلة الثالثة من لقاح محتمل ومدرج تحت مظلة منظمة الصحة العالمية من إنتاج شركة «سينوفارم سي إن بي جي» بهدف مكافحة وباء «كوفيد-19».


وتعتبر هذه التجارب ثمرة تعاون بين شركة «جي 42 للرعاية الصحية» إحدى الشركات التابعة لمجموعة «جي 42»، والتي تتخذ من أبوظبي مقرًا لها وتحتل مكانة رائدة في جهود التصدي لجائحة «كوفيد-19»، وشركة «سينوفارم سي إن بي جي»، سادس أكبر منتج للقاحات في العالم والشركة التي احتلت المركز 169 على قائمة فورتشن 500 العالمية لعام 2018.


 وذكرت السلطات الصحية في الصين اليوم الخميس أنها سجلت إصابة واحدة جديدة بفيروس كورونا لمسافر قادم من الخارج في نهاية يوم 15 يوليو انخفاضا عن ست حالات في اليوم السابق.


في واشنطن، استبدل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مدير حملته الانتخابية، في قرار يأتي قبل أربعة أشهر فقط من الاستحقاق الرئاسي ويأمل من خلاله الملياردير الجمهوري تحسين شعبيته الآخذة في التراجع في استطلاعات الرأي.


وقال سيّد البيت الأبيض في تغريدة على "تويتر": "يسرّني أن أعلن ترقية بيل ستيبيين إلى منصب مدير حملة ترامب".


من جانبها، قالت صحيفة "الخليج" الإماراتية، تضاربت أمس، الأربعاء، الروايات الإثيوبية، بشأن ملء سد النهضة، بعد تداول تقارير أكدت البدء الفعلي لملء الخزان، وصحة صور تشير إلى ارتفاع منسوب المياه أمام السد، قبل أن تعود لنفي ذلك لاحقًا، وتعزو ذلك لـ«سوء تفسير» لتصريح وزير الري والموارد المائية، سيليشي بيكيلي الذي نقل عنه أن «بناء السد وملء الخزان يسيران جنبًا إلى جنب». وبينما أكد السودان أنه رصد تراجعًا في مستويات المياه بما يعادل 90 مليون متر مكعب يوميًا في النيل الأزرق، ما يؤكد إغلاق بوابات السد الإثيوبي، طلبت مصر إيضاحًا رسميًا عاجلًا من أديس أبابا بشأن أنباء الملء.


وقال مصدر رسمي مصري مطلع على سير المفاوضات، إن مصر بات أمامها العودة إلى مجلس الأمن، بعد الخطوة الإثيوبية.


وأوضح المصدر أن مصر قد تطلب عقد جلسة جديدة، وإصدار قرار بشأن سد النهضة، متوقعًا أن تطلب فرنسا أو ألمانيا عضوا المجلس عقد الجلسة.


وأضاف المصدر أن مصر تدرس حاليًا جدوى التوصية بعقد القمة الأفريقية المصغرة الخاصة ببحث الخلافات بين مصر وإثيوبيا حول السد، بعد انتهاء جولة المفاوضات التى استمرت 11 يومًا من دون نتائج ملموسة.


وقالت صحيفة "الخليج": "أعلنت وكالة الإمارات للفضاء ومركز محمد بن راشد للفضاء أنه نظرًا لاستمرار الأمطار الرعدية والسحب الركامية وعدم استقرار الأحوال الجوية خلال الأيام القادمة في جزيرة تانيجاشيما مركز إطلاق الصاروخ الذي يحمل "مسبار الأمل" فقد تقرر مبدئيًا أن يكون إطلاق المهمة في الفترة ما بين 20 و22 يوليو 2020 الجاري اعتمادًا على تحسن الأجواء، وسيتم تأكيد ساعة الإطلاق في حينه".


وقالت الصحيفة: "نشرت البحرية الأمريكية، سفينة حربية قبالة ساحل فنزويلا، في تحد لما وصفته مطالبة كراكاس المفرطة بالسيادة في مياه دولية،
وهذه المرة الثانية في ثلاثة أسابيع، تقوم فيها البحرية الأمريكية بعملية لـ«حرية الملاحة»، وكانت فنزويلا اعتبرت التحرك الأول استفزازًا".


أخيرًا من صحيفة "البيان"، أعلنت روسيا أمس، الأربعاء، أنها أكملت التجارب السريرية الأولى للقاح تجريبي ضد فيروس كورونا المستجد، اختُبر على البشر، على أن تُنجز بالكامل بحلول نهاية يوليو الحالي، فيما أعلنت شركة «موديرنا» الأمريكية لصناعة الأدوية، أن التجارب السريرية للقاحها لوباء «كوفيد-19» ستدخل المرحلة النهائية في 27 يوليو، سعيًا لمعرفة فعالية هذا اللقاح في حماية الناس من الإصابة أجرت التجارب على اللقاح الروسي وزارة الدفاع، و«مركز نيكولاي جاماليا للأبحاث في علم الأوبئة والأحياء الدقيقة»، وقد بدأت في منتصف يونيو في مستشفى عسكري مرموق في موسكو على مجموعة من المتطوعين تتألف بشكل رئيسي من جنود روس، ومن مدنيين.


وتتقدم جامعة "أوكسفورد" في بريطانيا هي الأخرى في بحوث اللقاح المتوقع ضد فيروس كورونا، ومن المنتظر أن تنشر الجامعة نتائج تجاربها الأولية على لقاح كورونا في مجلة "لانسيت" العلمية، والتي كشفت عن معلومات تؤكد أن اللقاح نجح في توليد أجسامٍ مضادة تقاوم الفيروس، وكذلك ما يعرف بالخلايا القاتلة "تي سيلس" T-cells.


وإذا تحقق نجاح لقاح جامعة "أوكسفورد" فإنه سيكون متوفرا في الأسواق بنهاية سبتمبر المقبل.
AdvertisementS