الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

بسبب كورونا.. سيدة تحرم من الطعام لباقي حياتها

صدى البلد

مازالت أضرار فيروس كورونا المستجد على العالم والبشرية، أكثر من منافعها، فإلى جانب حالات الوفاة والعجز التي وقعت في العالم بسبب الفيروس القاتل، هناك من يدفع فاتورة البقاء في المنزل والإغلاق التي شهدتها أغلب بلدان العالم، ومن بين الذين يعانون من أثار الإغلاق سيدة لن تتمكن من تناول الطعام مرة أخرى.

 

حيث تعاني المرأة  من حالة قاسية من إهدار العضلات وعليها أن تعيش دون أن تتناول الطعام مرة أخرى، كل ذلك بسبب بقائها في المنزل خلال فترة الإغلاق حيث تسبب ذلك في أضرار لا رجعة فيها، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية.

 

 

"تيفاني ووكر" هي واحدة من عشرات الآلاف الذين لم يتمكنوا من القيام بتمارين وعلاجات منتظمة بسبب إغلاق فيروس كورونا "كوفيد-19"، ونتيجة لذلك سيتعين إطعامها من خلال أنبوب بسبب تدهور حالتها السريعة.

 

حيث تعاني "تيفاني"البالغة من العمر 47 عامًا من مرض مركزي في القلب ، مما يجعل عضلاتها متيبسة ومتورطة ، ويعني ذلك أنه من الصعب عليها البلع.

 

وقبل أزمة كوفيد ، كانت "تيفاني" تذهب للسباحة خمسة أيام في الأسبوع وتتلقى علاجًا منتظمًا وجهاً لوجه مع المتخصصين.ولكن مع دخول المملكة المتحدة في حالة من الإغلاق ، فقدت تمارينها وساءت حالتها الصحية.

 

 

ووصفت تيفاني تأثير الوباء عليها، قائلة:"بالنسبة لشخص إيجابي للغاية كنت أمارس السباحة والرياضة بانتظام ، فقد أخذني الإغلاق بالتأكيد إلى مكان مظلم، ولا يمكنني استعادة ما فقدته".


فيما تعرف تيفاني ، أن حالتها تعني أنها ستجد صعوبة تدريجية في التحرك ، لكنها ظلت نشطة من أجل الحفاظ على حالة هزال العضلات.