الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

السبكي: نقل التجارب الصحية الناجحة للأشقاء الأفارقة تنفيذًا لتوصيات القيادة السياسية |صور

بحضور 25 سفيرًا أفريقيًا..
بحضور 25 سفيرًا أفريقيًا.. "الرعاية الصحية" تطلق المؤتمر

أطلقت الهيئة العامة للرعاية الصحية بالتعاون مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بوزارة الخارجية اليوم المؤتمر السنوي الأول للشراكة الأفريقية وسبل تنمية السياحة العلاجية الذى يستهدف نقل التجارب الصحية الناجحة للأشقاء الأفارقة بالإضافة إلى تنشيط فرص السياحة العلاجية مع دول القارة السمراء، وذلك بحضور 25 سفيرًا من الدول الأفريقية.

وأكد الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، قوة الروابط المصرية الأفريقية مشيرًا إلى وجود تعاون كبير مع الأشقاء الأفارقة، ولافتًا إلى تقديم الدولة المصرية كامل الدعم للدول الأفريقية وتابع: طرح الرئيس عبدالفتاح السيسي العديد من المبادرات الصحية بالتعاون مع الشركاء الأفارقة منها مبادرة علاج مليون أفريقي من فيروس سي وغيرها من الشراكات الداعمة لمختلف القطاعات في مقدمتها قطاع الصحة مضيفًا أن الهيئة قدمت أكثر من 8 ملايين خدمة طبية حتى الآن لمستشفياتها في 3 محافظات تم إطلاق التأمين الصحي الشامل بها.

وأشار الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، خلال فاعليات المؤتمر السنوى الأول للشراكة الأفريقية وسبل تنمية السياحة العلاجية إلى دعم الهيئة لأهداف التنمية المستدامة في أفريقيا التي تمثل أحد ركائزها تحقيق التغطية الصحية الشاملة، مشيرًا إلى أن مصر تدعم نقل التجارب الصحية الناجحة من مصر إلى أفريقيا تنفيذًا لتوصيات منتدى شباب العالم  2022، بالإضافة إلى إرساء نظم التطبيب عن بعد لتقديم خدمات الرعاية الصحية، بالإضافة إلى تقديم أحدث تقنيات التحول الرقمي بالتنسيق مع وكالة الشراكة من أجل التنمية.

وتابع الدكتور أحمد السبكي، أن الهيئة العامة للرعاية الصحية بما لديها من إمكانيات وبنية تحتية من مستشفيات ومجهزة بأحدث التجهيزات العالمية ومعتمدة وفقًا لمعايير الاعتماد الدولية، بالإضافة للكوادر الطبية المدربة تستطيع تقديم خدمات السياحة العلاجية لكل الأشقاء الأفارقة، موجهًا الشكر لشركة إيفا فارما كأحد الشركاء في دعم أنشطة الهيئة العامة للرعاية الصحية، وتابع: لقد قدمت مصر الكثير من الدعم للدول الأفريقية خلال جائحة كورونا لافتًا إلى أن القيادة السياسية تدعم كافة سبل التعاون مع الدول الأفريقية الشقيقة مضيفًا أن الهيئة لديها 114 مستشفى و91 وحدة صحية مسجلة ومعتمدة من هيئة الاعتماد والرقابة الصحية قادرة علي تقديم خدمات طبية مميزة للمصريين والأجانب.

ومن جانبه، قال السفير محمد خليل، أمين عام الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، أن الوكالة تدعم النظم الصحية في أفريقيا وآليات تطويرها، مشيرًا إلى أنه سيتم دعم الدول الأفريقية في القطاع الصحي من خلال نقل التجارب الصحية الناجحة لمنظومة التأمين الصحي الشامل، وتابع: نهدف إلى توظيف الإمكانات والخبرات المصرية في خدمة أشقائنا في الدول الأفريقية لدعمها في تحقيق مستهدفات التنمية الخاصة بها. 

وتابع: ​تعمل الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية على توظيف كافة الأدوات المتاحة لديها في سبيل دعم الدول الأفريقية، خاصة في المجال الطبي، حيث تقوم الوكالة بتنظيم العديد من برامج بناء القدرات في موضوعات الرعاية الصحية والتمريض ومكافحة العدوى وإدارة المؤسسات الطبية للكوادر من الدول الأفريقية، كما تقوم بإيفاد العديد من الخبراء في مجال الصحة إلى الدول الأفريقية وفقًا لحاجة هذه الدول، وإرسال القوافل الطبية للمناطق الأكثر احتياجًا للمساعدة في تقديم خدمة طبية ذات جودة عالية للمواطنين.

وفي ذات السياق، أكد الدكتور محمد عبد القادر، نائب محافظ الأقصر، أن محافظة الأقصر لم تعد مميزة فقط بالنواحي السياحية فقط وإنما أصبح على أرضها تطبيق أكبر نظام صحي شامل يقدم خدمات صحية بجودة عالمية لكل المصريين، كما يضمن تقديم خدمات السياحة العلاجية لضيوف مصر، وتابع: هناك تنمية شاملة في كافة مناحي الحياة أسست لها مبادرة حياة كريمة التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي.

ومن جانبه، أكد الدكتور أشرف إسماعيل، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، أن منظومة التأمين الصحي الشامل تقدم أعلى مستوى من الخدمات الصحية كما تضمن تقديم خدمات مميزة في مجال السياحة العلاجية، لافتًا إلى اعتماد 17 منشآة صحية وتسجيل 114 منشآة تابعين لهيئة الرعاية الصحية، مضيفًا أن هيئة الاعتماد والرقابة الصحية تستهدف تأهيل كل المستشفيات لتؤدى الخدمات بجودة وتميز.

وأكد الدكتور إبراهيم مصطفى، مدير القطاع التجاري بشركة إيفا فارما، إحدى الشركات الوطنية الرائدة بمجال صناعة الدواء العاملة في مصر، أنه يتوجه بالشكر للدكتور أحمد السبكي، رئيس هيئة الرعاية الصحية والمشرف العام على منظومة التأمين الصحي الشامل، على المجهود الكبير المبذول في تطبيق حلم التأمين الصحي الشامل بمصر، وهو الأمر الذي كلل بتسجيل قرابة 4.2 مليون مصري ومصرية في المنظومة في محافظات بورسعيد والأقصر والإسماعيلية، وعمل أكثر من 250 صرح طبي بأحدث المعايير العالمية.

وتابع: لنا باع طويل من التعاون مع قارة إفريقية، وخير دليل على ذلك توفيرنا للعديد من الأدوية المُنقذة للحياة للعديد من الدول الإفريقية خلال جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد -19»، وهو الأمر الذي يمتد أيضًا للعديد من الأدوية الحيوية الأخرى، مثل العلاجات الخاصة بالأمراض المزمنة، وغيرها من العلاجات، وصولاً لاستعدادنا لتصدير اللقاح المصري ضد فيروس كورونا الذي نعمل عليه حاليًا.

وقال، أننا نسعى إلى بذل مزيد من الجهود لتأمين احتياجات المريض الأفريقي من الأدوية وتابع: لدينا خطوط إنتاج معتمدة من كبرى الكيانات الدولية الرائدة بمجال الصناعات الدوائية، مثل وكالة الدواء الأوربية.

وقالت الدكتورة هبة يوسف، مدير تنمية الأعمال والسياحة العلاجية بالهيئة العامة للرعاية الصحية، الحقيقة مصر تخطو خطوات كبيرة نحو الدول الأفريقية من خلال مؤسساتها الرسمية في مجالات عدة من بينها مجالات الرعاية الصحية لا سيما نقل التجارب الصحية الرائدة في مصر للأشقاء الأفارقة وكذلك سبل تنشيط السياحة العلاجية ضمن العلامة التجارية "نرعاك في مصر" لما تمتلكه مصر من منظومة صحية متطوره قوامها التأمين الصحي الشامل.

وتابعت: عدد السكان الكبير في الدول الأفريقية "مليار و 300 مليون نسمة" سيزيد من اقتصاد الدولة المصرية في مجال السياحة العلاجية وهو ما يحقق نهضة اقتصادية شاملة والباحثين من أبناء القارة الأفريقية عن خدمات سياحة علاجية ما يقرب من "15 مليون سائح علاجي أفريقي" بعائد يقترب من "30 مليون دولار سنويًا".

واستكملت: مستشفيات الهيئة تمتلك التجهيزات والكوادر الطبية التي تستطيع تقديم الخدمات بأعلى مستوى من الجودة ولدينا مستهدفات كبيرة خلال العام الجاري ستحقق عائدات كبيرة للهيئة بالتعاون مع وكالة الشراكة من أجل التنمية.

شارك في حضور فاعليات الافتتاح، كل من الدكتور أمير التلواني، المدير التنفيذى للهيئة العامة للرعاية الصحية، والدكتورة هبة يوسف، مدير تنمية الأعمال والسياحة العلاجية،  والدكتور أحمد حنفي، مستشار رئيس الهيئة للرعاية الصحية والعلاجية والتميز الإكلينيكي، والدكتور أحمد عاطف، مدير التعاون الدولي بالهيئة العامة للرعاية الصحية. 

 

بحضور 25 سفيرًا أفريقيًا.. "الرعاية الصحية" و "الشراكة من أجل التنمية" يفتتحا المؤتمر السنوي للشراكة الأفريقية وسبل تنمية السياحة العلاجية
بحضور 25 سفيرًا أفريقيًا.. "الرعاية الصحية" و "الشراكة من أجل التنمية" يفتتحا المؤتمر السنوي للشراكة الأفريقية وسبل تنمية السياحة العلاجية
بحضور 25 سفيرًا أفريقيًا.. "الرعاية الصحية" و "الشراكة من أجل التنمية" يفتتحا المؤتمر السنوي للشراكة الأفريقية وسبل تنمية السياحة العلاجية