الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

خبراء التعليم: تخفيض أعداد المقبولين بكليات التجارة والحقوق والآداب أصبح ضرورة.. ومهارات يجب توافرها في الطالب لمواكبة سوق العمل

طلاب جامعات
طلاب جامعات

خبراء التعليم :

مهارات ضرورية يجب توافرها في الطالب لمواكبة سوق العمل 

تخفيض أعداد المقبولين بكليات التجارة والحقوق والاداب أصبح ضرورة 

يكشفون عن طرق تؤهل طلاب الجامعات لوظيفة بسهولة 

أيام قليلة وتبدأ امتحانات الثانوية العامة 2023 ، وكثير من الطلاب يختار الكلية التي يدخلها دون النظر إذا كانت هذه الكلية ستكون سببا في إيجاد فرصة عمل في المستقبل أم لا؛ مما أدى إلى وجود نسبة كبيرة من البطالة في مصر بين الخريجين، بسبب أن معظم ممن تخرجوا كانوا طلابًا في كليات ليست مطلوبة في سوق العمل.

قال الدكتور حسن شحاتة أستاذ المناهج بجامعة عين شمس، إن هناك توجه لإنشاء العديد من الكليات الجديدة واستحداث البرامج الجديدة في كافة الكليات وعلى مستوى الجامعات المصرية ومنها أول كلية للدراسات العليا للنانو تكنولوجي في مصر والشرق الأوسط.

وأوضح أستاذ المناهج، أن سوق العمل يتطلب مهارات التكنولوجيا المتقدمة واللغات الأجنبية المتعددة، ولم يعد الأمر مقتصرًا على كليات الطب والهندسة، فهناك مهارات جديدة توفرها كثير من الجامعات خاصة الجامعات الأهلية التي تم إنشاؤها مؤخرا، وهى جامعات دولية ولها مكانة عالمية وتمتلك برامج تعليمية متميزة، ما يتيح لطلاب الثانوية العامة التفوق فى دراسة برامج ليست موجودة فى الجامعات الحكومية والخاصة.

وأكد حسن شحاتة، أن هناك طفرة في التعليم العالي بمصر خلال السنوات الماضية غير مسبوقة، بانفراد بعض الجامعات المصرية بكليات ليس لها مثل بالشرق الأوسط مثل كلية  كلية الدراسات العليا للنانوتكنولوجي بجامعة القاهرة.

وتابع، أنه بعد التطور الهائل في البنية التحتية بالتعليم العالي كان لابد من تطوير برامج الكليات واستحداث كليات بديلة تتماشي مع سوق العمل، مشيرا الى أن هناك توجه لإنشاء العديد من الكليات الجديدة وتعتبر أول كلية للدراسات العليا للنانو تكنولوجي في مصر والشرق الأوسط في جامعة القاهرة ويوجد العديد من الكليات الحديثة في تنسيق الجامعات 2023 هي كليات الذكاء الاصطناعي وعلوم الملاحة وتكنولوجيا الفضاء ببنى سويف وكلية الدواء الطبيعي بالسويس وكلية تكنولوجيا صناعة السكر بجامعة أسيوط وكلية تكنولوجيا المصايد والأسماك (جامعة أسوان) كلية تكنولوجيا الصناعة والطاقة بجامعة القاهرة .

وأضاف حسن شحاتة أنه لا يمكن الاستغناء عن كليات الطب الهندسة بمختلف القطاعات في جميع الجامعات المصرية .

وتابع حديثه عن متطلبات سوق العمل، قائلا: إنه يجب اختيار التخصص الذي يدرسه الطالب  بالتشارك بينه وبين ولى أمره بحيث يكون رأي الطالب هو الأساس، وليس العكس، ونحن في الوقت الحالي نتمتع في مصر بتنوع كبير فى الكليات والجامعات التكنولوجية التى تتناسب مع متطلبات سوق العمل التي تفرض علينا دراسة برامج تعليمية جديدة.

وأوضح، أنه يجب تخفيض اعداد المقبوليين بالكليات النظرية مثل الآداب والحقوق والتجارة ورفع تنسيقها وجذب الطلاب إلي كليات جديدة تناسب سوق العمل، لافتا إلى أن التعليم الهندسى من المشكلات المعقدة، وهناك الآن العديد من كليات ومعاهد وجامعات بها كليات هندسة فقد بلغت عدد المؤسسات التعليمية الهندسية في مصر 142 مؤسسة، منها 30 كلية هندسة حكومية و15 كلية هندسة خاصة، و62 معهدًا خاصًّا و5 كليات هندسة بالجامعات الأهلية، مشيرًا إلى أن عدد الكليات الهندسية سيزيد 15 كلية بالجامعات الأهلية و10 كليات بالجامعات الخاصة، وهو ما سيزيد من أعداد المقبولين.

وأكد أنه يمكن حل أزمة زيادة أعداد طلاب هندسة عن احتياجات سوق العمل وهي تقدم نقابة المهندسين بالأعداد المطلوبة والواجب تخرجها، وفقا لمتطلبات سوق العمل، وأن  تقوم ايضآ بتحديد مواصفات خريج الهندسة، لضمان مستوي الخريج.

قال الدكتور ماجد أبو العينين عميد كلية تربية جامعة عين شمس السابق، إن المرحلة الجامعية أهم مراحل التعليم لذلك علي الطالب الانتباه والاهتمام الي كل ما تقوم به الجامعة من اجل مثال "حضور الندوات والمؤتمرات وملتقي التوظيف التي تقوم به كافة الجامعات المصرية لجب تدريب وفرص عمل حقيقة للطلاب .

وأضاف ماجد أبو العينين لـ صدى البلد أن الجامعات المصرية تنتظم العديد من الدورات التدربية والكورسات لكافة التخصصات بالجامعة مشيرا الي ضرورة حضور جميع الكورسات اللازمة والدورات التدريبة ليتأهل لسوق العمل بشكل سليم .

وأشار عميد كلية التربية السابق إلى أن البحث عن عمل، يعد وظيفة في حد ذاتها وللأسف فهي لا تصبح أسهل مع مرور الوقت بالعكس مؤكدا إنها تزداد صعوبة كلما تقدمت في السن.

وأردف ماجد أبو العينين أن سوق العمل يتطور بوتيرة كبيرة وبشكل غير مسبوق إلى درجة أن هنالك بعض الوظائف التي لم يسبق لك أن سمعت بها ويعود ذلك إلى التطور التكنولوجي الذي يشهده عالمنا اليوم .

وتابع أن تعلم اللغات أصبح أمرا ضروريا فيجب علي الطالب اتقان لغة اخري جانب اللغة العربية اضافة الي التوسع في مجال التكنولوجيا .

 

طالب الدكتور مجدي حمزة الخبير التربوي، بتوافر عدة شروط في  البرامج الجديدة بالكليات لتصل إلى مستويات عالمية تتواكب مع وظائف المستقبل، مع مراعاة متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والخامسة ودعم احتياجات الدولة بما يتيح القدرة على مواجهة تحديات المستقبل.

وأشار مجدي حمزة، إلى أن الجامعات المصرية  تخطو خطوات واضحة وثابتة في الطريق إلى جامعات الجيل الرابع من خلال تطوير منظومة التحول الرقمي لاعطاء جيل قادر علي تحديات المستقبل ومطلباته .

وأوضح أن الجامعات طرحت برامج متخصصة للغاية  تتماشي مع احتياجات سوق العمل المحلي والدولي،التي سوف تساهم كثيرا خلق فرص عمل للطلاب وهذا من اهم دوافع تحديث البرامج بالجامعات المصرية هو خلق فرص عمل للطلاب .

وقال مجدي حمزة، إنه يوجد إنشاء العديد من الكليات الجديدة واستحداث البرامج الجديدة في كافة الكليات وعلي مستوي الجامعات المصرية مثال  أول كلية للدراسات العليا للنانو تكنولوجي في مصر والشرق الأوسط.

وتابع، أن سوق العمل يتطلب  لمهارات التكنولوجيا المتقدمة واللغات الأجنبية المتعددة، ولم يعد الأمر مقتصرًا على كليات الطب والهندسة وغيرهما، وهذه المهارات توفرها كثير من الجامعات خاصة الجامعات الأهلية التي تم إنشاؤها مؤخرا، وهى جامعات دولية ولها مكانة عالمية وتمتلك برامج تعليمية متميزة، ما يتيح لطلاب الثانوية العامة التفوق فى دراسة برامج ليست موجودة فى الجامعات الحكومية والخاصة.