الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

«الخبيثات للخبيثين» مقصدها وخطأ شائع عنها.. لا تتعلق بحظك من الزوجات

ما المقصود قوله تعالى:«الخبيثات
ما المقصود قوله تعالى:«الخبيثات للخبيثين»؟

«الخبيثات للخبيثين»، أكثر الناس يفهم هذه الآية ويرددها في حالات الزواج بأن الرجل الطيب للمرأة الطيبة، والرجل الخبيث للمرأة الخبيثة، وهذا مفهوم خاطئ، فما المقصد الصحيح من قوله تعالى:«الخبيثات للخبيثين»؟ 

ما المقصود بقوله تعالى: «الخبيثات للخبيثين»؟ 

يقول الشيخ محمد عبدالعظيم الأزهري عضو لجنة الإفتاء بالأزهر، إن هذه الآية ذكرت في سورة النور بعد حادثة الإفك التي رميت بها أمنا عائشة رضي الله عنها.. رماها المنافقون بالزور والباطل فأنزل الله براءتها في قرآن يتلى إلى يوم القيامة، قال تعالى بعد ما ذكر هذه الحادثة، أي حادثة الإفك ( الخبيثات للخبيثين) أي الكلمات الخبيثات التي قالوها عن السيدة عائشة لا يقولها إلا الخبيثون، والخبيثون للخبيثات أي تأكيد من الله أن الخبيثين من الناس يقع في الكلمات الخبيثات و(الطيبات للطيبين) يعني الكلمات الطيبات تصدر من الطيبين من الناس، و(الطيبون للطيبات) يعني الطيبون من الناس يصدر منهم الكلمات الطيبات.

وأضاف: وفي آخر هذه الآية قال تعالى (أولئك مبرؤون مما يقولون لهم مغفرة وأجر كريم، أي هم الطيبون برأهم الله من هذه الحادثة. فهذه الآية لا علاقة لها بالزواج أبدًا. 

واستدل على ذلك أن فرعون وهو أخبث الناس كانت امرأته طيبة وهي آسيا رضي الله عنها وذكرها في القرآن «قالت رب ابنِ لي عندك بيتًا في الجنة»، بينما سيدنا نوح ولوط وهما من أنبياء الله كانت زوجتاهما خبيثتين  وقال لهما الله (ادخلا النار مع الداخلين ). 

التحصين بقراءة المعوذات الثلاث الإخلاص والفلق والناس

إن قراءة هذه السور فى الصباح والمساء ثلاث مرات تكفى من كل شيء : عن عبدالله بن حبيب قال : خرجنا فى ليلة مطيرة -ذات مطر- وظلمة شديدة نطلب رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي لنا قال: فأدركته فقال : قل فلم أقل شيئا ،ثم قال قل : فلم أقل شيئا ، قال: قل ، فقلت :ما أقول؟ قال قل ( قل هو الله أحد ) والمعوذتان حين تمسي وتصبح ثلاث مرات تكفيك من كل شيء)، روه الترمذي فى كتاب الدعوات باب في انتظار الفرج ج 10 ص 21 ورواه النسائي فى السنن كتاب الاستعاذة ج 8 ص 250 وهو حديث صحيح انظر صحيح الجامع ج 2 ص 813 .

(1) معنى (تكفيك من كل شيء) أي تكفيك السور الثلاث من كل شيء ، أي تدفع عنك كل سوء ،، وفى معنى (من) فى (من كل شيء) ابتدائية أي تدفع عنك أول مراتب السوء إلى آخرها، أو تبعيضية أي بعض كل نوع من أنواع السوء، وبحتمل أن يكون المعنى: تغنيك عما سواها، انظر تحفة الأحوذي ج 10 ص 21 . 
(2) كثير من الناس يشتكون من سوء الحالة النفسية أو أنهم قد عمل لهم سحر، وما إلى ذلك، ها نحن نصف لهم ذلك العلاج من صحيح السنة المشرفة على قائلها أفضل الصلاة والسلام ويمكن أن يقرأ المسلم هذه السور فى كفيه ويمسح بهما جسده وهو علاج ناجع وسيأتى الكلام عليه إن شاء الله تعالى.


-