ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

زلة لسان أنهت برنامجه.. تامر أمين الإعلامي الجريء بين الاعتذار والتحقيق

الجمعة 19/فبراير/2021 - 10:59 م
تامر امين
تامر امين
Advertisements
رشا عوني
بضع كلمات تفوه بها الإعلامي تامر أمين قلبت حياته رأسًا على عقب خلال ساعات قليلة، فبينما كان في ذروة جرأته المعهودة على الشاشة، متبعًا أسلوبه الحاد في الانتقاد والهجوم، لم يستطع اختيار التوصيف الصحيح، وخانته تعبيراته لتوقعه في أزمة كبيرة مع الصعايدة، بعد التعدي على فتيات الصعيد. 

بداية القصة 

بدأت أزمة تامر أمين حين كان على الهواء يتحدث عن أزمة الزيادة السكانية، وقال بشكل جريء إن "الصعايدة بيخلفوا كتير عشان ولادهم يصرفوا عليهم"، وواصل حديثه بألفاظ غير مسؤوله:" بأن الأهالي في الصعيد والريف بيشحنوا ولادهم للقاهرة والإسكندرية عشان يشتغلوا خادمات وعمال بالورش".

لم تمر ساعات على حديث تامر أمين، وانقلبت مواقع التواصل الإجتماعي عليه ليصبح تريند السوشيال ميديا ، وانتشرت العديد من الحملات الهجومية ضده بعد اهانته لأهل الريف والصعيد بهذا الشكل، حتى قررت هيئة مكتب المجلس الاعلى لتنظيم الاعلام، وقف برنامج الإعلامى تامر أمين إلى حين استدعائه والتحقيق معه يوم الاحد القادم ، والتأكيد على ضرورة الالتزام بمدونات النشر التى تحض على تعظيم القيم السلوكية والأخلاقية، واكد المجلس الاحترام الكامل لأهالى الصعيد الذين يمثلون الشهامة والمروءة والرجولة.


بيان المجلس الأعلى للإعلام بشأن تامر أمين 

وقال المجلس فى بيان عاجل، إنه يجرى فى الوقت الراهن رصد دقيق حول جرائم النشر غير الأخلاقية، بجانب الشكاوى التى تلقاها من المواطنين ومن ذوى الشأن، وكلها تستنكر الخوض في سمعة وأعراض المواطنين البسطاء جريًا وراء جذب الجمهور، دون الوضع في الاعتبار أنهم ينتهكون حرمات مقدسة، ويستبيحون أعراضًا لم تثبت إدانتها، ويسيئون إلى حرية وسائل الإعلام المفترض أن تدافع عن الأبرياء ولا تنتهك الدستور والقانون والقواعد التى تحظر الخوض فى السيرة الشخصية دون سند أو دليل.

أول رد من تامر أمين 

فجأة وبدون مقدمات لم يتوقع تامر أمين أن تنقلب ضده وسائل الإعلام، والهجوم عليه بهذا الشكل ليتحول لتريند السوشيال ميديا، فلم يجد أمامه سوى الرد على الاتهامات التي وجهت له ، فقام بتصوير مقطع فيديو ونشره، قال فيه إنه لم يقصد توجيه أي إساءة لأهالي الصعيد، وتابع :" "صورت هذا الفيديو لشعوري أن هناك حالة من التضخيم والاصطياد في الماء العكر ومحاولة إحداث الوقيعة بيني وبين أهلي في الصعيد والريف".


وتابع تامر أمين :" والله لم أقصد الإهانة تماما ودي آخر حاجة تيجي في بالي، وآخر حاجة في الدنيا لا أكون حاببها أن أحدا من الصعيد يكون زعلان مني، وأقول لكل صعيدي وصعيدية جزمتكم على راسي من فوق وأنا ابن ريف مصر وأنسبائي من الصعيد وأتشرف بهذا النسب، وكان قصدي خير، لكن أي واحد زعلان مني أقول له أنا آسف وأتقدم له باعتذار صريح وسينشر في كل مكان، وأقول لأهل الصعيد ماتزعلوش مني لأنكم أهل صفح وعفو وكرامة.. تحياتي لكم جميعا و لصعيد مصر".


وقف برنامج تامر أمين

وفي أعقاب الأزمة، أعلنت قناة النهار في بيان عاجل لها أنها قررت إيقاف الإعلامي تامر أمين والتبرع بشهر من راتبه لإحدى المؤسسات الخيرية.

كما أكدت شبكة قناة النهار في بيان لها، الجمعة، أن أهل الصعيد في جنوب مصر وأهل الريف في الوجه البحري، برجاله وسيداته هم قوام هذه الأمة، وأن رموز مصر على مر التاريخ، جاءوا من نبت هذه الأرض الطبية، وكان لهم بصمات كبيرة في كل المجالات، وأضافت الشبكة أن سيدات مصر هم تاج الرؤس، وأن المجتمع لا يستقيم ولا يقوى إلا بهن، وقررت حذف الفيديو المسيئ من منصاتها المختلفة.

وأعلنت الشبكة تقديرها غضب أهل الصعيد وريف مصر، وتجدد اعتذارها واعتذار الإعلامي تامر أمين لكل سيدات مصر، وأنهن تاج الرءوس، ولن تسمح بأي تجاوز أو إهانة في حقهن، وأنه سيتم فتح تحقيق عاجل بشأن ما حدث.

Advertisements
Advertisements
Advertisements