الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

تمنعهم من الوصول لحساباتهم.. سر رسالة من واتساب تثير غضب الملايين

صدى البلد

حظرت شركة المراسلة العملاقة واتساب WhatsApp، مؤخرا الملايين من حسابات المستخدمين حول العالم، بسبب استخدامهم تطبيقات غير رسمية مثل GBWhatsApp وFMWhatsApp وأمثالها، مما أدى إلى منعهم من الوصول إلى محادثاتهم على التطبيق وحظرهم مؤقتا من استخدام تطبيق واتساب.

واتجه الكثيرين من مستخدمي الإصدارات المعدلة WhatsApp GB وFMWhatsApp، إلى منصات التواصل الاجتماعي، للإبلاغ عن أنهم يواجهون عمليات إيقاف التشغيل إجبارية، حيث تطلب منهم شركة "ميتا" Meta، الشركة الأم لتطبيق المراسلة الفورية، تنزيل الإصدار الرسمي من واتساب بسبب مخاوف أمنية.

 

 

رسالة من واتساب تثير غضب السوشيال ميديا

موجة من الغضب تجتاح منصات التواصل الاجتماعي بعد حظر واتساب للملايين من حسابات المستخدمين بسبب استخدامهم تطبيقات غير رسمية، حيث أبلغ مئات الآلف من مستخدمي تطبيقات المراسلة المقلدة عن ظهور رسالة غريبة على شاشة هواتفهم عند فتح تطبيق واتساب.

رسالة واتساب

وشارك الكثيرين من أصحاب الحسابات المحظورة، لقطات شاشة لرسالة التحذير التي تظهر عند فتح واتساب، والتي ترسلها شركة "ميتا" لأصحاب الحسابات الذين مازلوا يستخدمون النسخ المعدلة من واتساب، وحذرت الشركة في الرسالة قائلة: "أنت بحاجة إلى تطبيق واتساب الرسمي لتسجيل الدخول، إن استخدام تطبيق آخر غير تطبيق واتساب الرسمي ينطوي على مخاطر تتعلق بالخصوصية والأمان".

رسالة واتساب

وتشير رسالة التحذير من واتساب إلى أن الأسباب الرئيسية للحظر تكمن في وجود مخاوف تتعلق بالخصوصية والأمان لهذه التطبيقات غير الرسمية والتي تعمل خارج إطار التطبيق الرسمي، مما يعني أن كودها وممارساتها يكتنفها الغموض.

ويثير عدم توافقها مع سياسات الخصوصية والأمان تساؤلات حول المخاطر التي تشكلها تطبيقات واتساب غير الرسمية على المستخدمين، حيث أنها قد تحتوي على ثغرات أمنية تجعل المستخدمين عرضة للبرامج الضارة ومحاولات القرصنة، كما أنه من المستحيل معرفة البيانات التي قد تجمعها هذه التطبيقات أو تخزنها أو تشاركها.

وعلى الرغم من أن نهج الحظر قد يثير غضب الملايين من مستخدمي الإصدارات المعدلة، إلا أن خطوة "ميتا" الجديدة دفعت العديد من مستخدمي WhatsApp GB إلى العودة إلى التطبيق الرسمي لتجنب حظر أرقامهم من استخدام خدمة المراسلة إلى الأبد.

ولم يكن هذا التحذير مفاجئا، حيث حذرت شركة واتساب على مدار السنوات الماضية، من استخدام تطبيقات غير رسمية بعد أن ظهرت العديد من النسخ المعدلة  من واتساب على مر السنين، تزامنا مع إطلاقه في عام 2009.

ما هي خطورة تطبيقات واتساب المعدلة؟

يعد تطبيق WhatsApp GB وFMWhatsApp، نسخ معدلة من تطبيق المراسلة الشهير واتساب والتي تتميز بتقدميها ميزات إضافية غير موجودة في التطبيق الرسمي، مثل خيارات التخصيص وإعدادات الخصوصية المحسنة، وإخفاء حالة الظهور، وقراءة الرسائل المحذوفة، ويعد WhatsApp GB أحد أشهر التطبيقات المعدلة من واتساب، والذي تم تطويره من قبل مطورين غير تابعين لشركة "ميتا".

وعلى عكس الإصدار الأصلي، الذي يتم الحصول عليه من متجر جوجل بلاي أو آب ستور، يتم تنزيل النسخ المعدلة عبر روابط APK على شبكات الويب، والتي يمكن أن تتضمن ملفات التحميل الخاصة بها على برامج ضارة أو برمجيات خبيثة يمكن أن تضر بأجهزة المستخدمين أو تُسرق بياناتهم الشخصية، لذلك ينصح باستخدام تطبيق واتساب الرسمي فقط لتجنب أي مخاطر أمنية أو الحظر من استخدام واتساب مرة أخرى.