ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعد نفى شائعات إصابته بالميكروبات.. الفلاحين تقدم نصائح عند شراء السمك البلطى.. والشتاء موعد ارتفاع أسعاره.. والمنتجين الزراعيين تطالب بانتداب لجنة للكشف عنه بصفة مستمرة

الثلاثاء 15/أكتوبر/2019 - 03:19 م
السمك البلطى
السمك البلطى
Advertisements
شيماء مجدي
  • الفلاحين:
  • أول الشتاء موعد ارتفاع أسعار أسماك البلطى
  • ننصح المواطنين بشراء الأسماك النيلية أفضل من المزارع
  • المنتجين الزراعيين: الأسماك النيلية تمثل 10% من جملة الثروة السمكية

طالب حسين أبو صدام، نقيب الفلاحين، بتشديد الرقابة على المزارع السمكية وأعلافها، خاصة بعد انتشار العديد من الأقاويل حول إصابة السمك البلطى بميكروب.

وأكد رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية الدكتور خالد السيد أن الأنباء التي يتم تداولها حول إصابة الأسماك وخصوصًا السمك البلطي بميكروبات وديدان، بعيدة تمامًا عن الصحة، موضحا أن الهيئة قامت بإعداد تقرير طبي رسمي حول حالة الأسماك بالمزارع وحالة الأسماك بنهر النيل.

ونصح حسين أبو صدام، فى تصريحات لـ "صدى البلد"، المواطنين بالتفرقة بين السمك البلطى النيلى وسمك المزارع، لافتا إلى أن أهم الفوارق، أن عين السمك النيلى لامعة على عكس المزارع.

وقال نقيب الفلاحين أن السمك الصالح تكون خياشيمه حمراء، بينما السمك المصاب تميل خياشيمه إلى اللون الأسود.

وأضاف أن معظم سمك المزارع له حجم موحد، وذلك على عكس السمك النيلى مختلف الأحجام.

وأكد نقيب الفلاحين أن أسعار السمك البلطى فى الأسواق تتراوح بين 19 و30 جنيها، وهو بذلك منخفض فى أسعاره عن العام الماضى فى مثيل تلك الأيام.

وكشف حسين أبو صدام، فى تصريحات لـ "صدى البلد"، عن أسباب تراجع أسعار الأسماك، ومن أهمها انخفاض أسعار اللحوم الحمراء والدواجن، والذي يشجع على انخفاض أسعار الأسماك بالتبعية، إضافًة إلى انخفاض القوة الشرائية لدى المواطنين.

وتوقع نقيب الفلاحين ارتفاع أسعار اللحوم والأسماك أوائل فصل الشتاء، وذلك لقلة المعروض بسبب انتشار الأمراض بين الماشية والأسماك مع ارتفاع القوة الشرائية للمواطنين فى فصل الشتاء، فضلًا عن أن موسم استخراج أسماك المزارع أول فصل الشتاء.

فيما قال فريد واصل، نقيب المنتجين الزراعيين، إن وزارة الزراعة أصدرت بيانًا لنفى شائعات انتشار الميكروب بين السمك البلطى، ولكنها معرضة للإصابة بالميكروبات والديدان بسبب تربيتها فى مياه الصرف الصحى فى بعض المزارع.

وأكد فريد واصل، فى تصريحات لـ "صدى البلد"، أن القيادة السياسية تقوم بدورها فى تطوير المزارع السمكية وتحلية المياه، بحيثُ لا يكون بها ميكروبات أو تتعرض أى نوع من الأسماك للإصابة بأى أمراض.

وطالب نقيب المنتجين الزراعيين بانتداب لجنة من كليات الزراعة المتخصصين فى الأسماك من أجل فحص أسماك المزارع بصفة دورية، لافتًا إلى أن مصر تعتمد فى ثروتها السمكية على المزارع، ويمثل تنسبة الأسماك النيلية من إجمالى إنتاج الثروة السمكية 10%.

وأشار إلى أن هناك توقعات باستمرار انخفاض أسعار الأسماك حتى بداية فصل الشتاء.

تجدر هنا الإشارة إلى أن إنتاج الدولة المصرية من الأسماك سنويًا يصل إلى مليون و400 ألف طن، منها ما يقرب من 780 ألف طن سمك بلطي نيلي يصعب تصديره، كما يوجد ما يقرب من 380 ألف طن من المصايد البحرية التي يصل عددها إلى 11 مليون فدان.
AdvertisementS
AdvertisementS