AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

غدا.. انطلاق الجولة الأخيرة لمفاوضات سد النهضة في واشنطن

الأحد 12/يناير/2020 - 11:09 ص
سد النهضة الإثيوبي
سد النهضة الإثيوبي
Advertisements
محمد وديع
تبدأ غدًا بالعاصمة الأمريكية واشنطن الجولة الأخيرة من مفاوضات سد النهضة برعاية أمريكية، واستبق وزير الري د. محمد عبد العاطي الاجتماع الأخير بالإعراب عن تفاؤله، موضحا "لم نتوصل إلى اتفاق ولكننا على الأقل توصلنا لوضوح في كل القضايا بما فيها الملء".

وأكد خبراء أنه في حال عدم الوصول لحل بانتهاء اجتماع 15 يناير، ستلجأ الدول الثلاث لوسيط دولي، أو ستقوم بإشراك قادتها الثلاثة في المحادثات.

وتوقعت مصادر معنية بملف مياه النيل أن ينتهي الأمر إلى مد فترة المفاوضات شهرا إضافيا في محاولة للتوصل إلى نتائج ملموسة، أو مد فترة المفاوضات أسبوعين إضافيين للخبراء الفنيين للتباحث في العاصمة واشنطن لحسم الخلاف.

وقال بيان للخارجية الجمعة إن الاجتماعات الوزارية الأربعة لم تفض إلى تحقيق تقدم ملموس بسبب "تعنت إثيوبيا وتبنيها لمواقف مغالى فيها تكشف عن نيتها في فرض الأمر الواقع وبسط سيطرتها على النيل الأزرق وملء وتشغيل سد النهضة دون أدنى مراعاة للمصالح المائية لدول المصب وبالأخص مصر".

وكان وزير المياه والطاقة الإثيوبي، سيليشي بيكيل، ادعى أن مصر جاءت للمحادثات "دون نية التوصل لاتفاق". وأوضح بيكيل، في تصريحات صحفية أن مصر اقترحت لإنهاء الأزمة مد فترة ملء خزان سد النهضة من 12 إلى 21 عاما، وأضاف الوزير أن حكومة بلاده لن تقبل أبدا بذلك الاقتراح وستمضي قدما في خطتها ببدء ملء الخزان في يوليو 2020.

وردًا على ذلك، قالت الخارجية المصرية في بيانها إن القاهرة انخرطت" في هذه المفاوضات بحسن نية وبروح إيجابية تعكس رغبتها الصادقة في التوصل لاتفاق عادل ومتوازن يحقق المصالح المشتركة لمصر ولإثيوبيا".

ونفت الوزارة ما زعمه وزير المياه والطاقة الإثيوبي بأن مصر طلبت ملء سد النهضة في فترة تمتد من 12 إلى 21 سنة، مؤكدة أن "مصر لم تحدد عدد من السنوات لملء سد النهضة، بل أن واقع الأمر هو أن الدول الثلاث اتفقت منذ أكثر من عام على ملء السد على مراحل تعتمد سرعة تنفيذها على الإيراد السنوي للنيل الأزرق، حيث أن الطرح المصري يقود إلى ملء سد النهضة في 6 أو 7 سنوات إذا كان إيراد النهر متوسط أو فوق المتوسط خلال فترة الملء، أما في حالة حدوث جفاف، فإن الطرح المصري يمكن سد النهضة من توليد 80% من قدرته الإنتاجية من الكهرباء، بما يعني تحمل الجانب الأثيوبي أعباء الجفاف بنسبة ضئيلة".

اقرأ أيضا:
Advertisements
AdvertisementS