AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

رئيس جوجل السابق يوضح أسباب حظر الولايات المتحدة شركة هواوي

الأحد 21/يونيو/2020 - 08:01 م
رئيس جوجل السابق..
رئيس جوجل السابق.. يكشف السبب الحقيقي وراء حظر الولايات المت
Advertisements
شيماء عبد المنعم
بالرغم من مرور سنة كاملة على قرار إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوضع الشركة الصينية هواوي على القائمة السوداء للتجارة في أمريكا، إلا أن الرئيس التنفيذي السابق لشركة جوجل Eric Schmidt كشف ولأول مرة عن حقيقة النزاع القائم بين الولايات المتحدة وشركة هواوي، وعن الأسباب الرئيسية التي دفعت الحكومة لحظر الشركة الصينية.


ووفقا لما ذكره موقع "phonearena" التقني، بدأت الحرب في شهر مايو العام الماضي، بعد أن أدرجت وزارة التجارة الأمريكية شركة هواوي Huawei، في القائمة السوداء للتجارة بسبب مخاوف أمنية، ولقد أدى هذا القرار وقرارات أخرى متتالية إلى منع عملاق التكنولوجيا الصينية من الوصول إلى سلاسل توريد الشركة، وحظرها من استخدام خدمات جوجل.




وعلى الرغم من قرار الحظر الأمريكي الذي فرض على هواوي والقرارت المتلاحقة له من ترامب والتى تفرض المزيد من القيود على عملية تصينع المنتجات الخاصة بالشركة الصينية، إلا أنها تمكنت من أن تحقق شحنات أعلى بنسبة 17% أو بيع 240 مليون وحدة من هواتف الشركة الذكية خلال العام الماضي، للتتجاوز آبل وتصبح ثاني أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم. 


واستطاعت هواوي أيضًا أن تصبح شركة رائدة في تطوير الشبكات ودفع المعدات الخاصة بتطوير الشبكات في الأسواق العالمية، بشكل خاص تطوير شبكات 5G في جميع أنحاء العالم، مما دفع الولايات المتحدة إلى تحذير حلفائها خلال العام الماضي، من استخدام المعدات الخاصة بهواوي في تشغيل شبكات الجيل الخامس، حيث انضمت بعض الدول لقرار حظر هواوي منها اليابان، والبعض الآخر استمرت في تعاونها مع هواوي مثل ألمانيا والمملكة المتحدة.




وقال إيريك شميت الرئيس التنفيذي السابق لشركة جوجل، في حديث له مع شبكة BBC : "أن الإدارة الأمريكية كانت قد أطلقت تحذيرات لشركة هواوي نتيجة لمشاركتها بعض الممارسات غير المقبولة في الأمن القومي مع بكين، وذلك عن طريق شبكات 5G التي تصنعها".


وأكد شميت والذي يرأس مجلس الابتكار الدفاعي في البنتاجون في تصريحاته لشبكة BBC الإخبارية، أن هواوي تمثل تهديدا أمنيا نتيجة لتجسسها وجمعها البيانات والمعلومات عن المواطنين الأمريكيين، إلا أن هذه التصريحات لا تتضمن أي دليل واضح، كما أن هواوي نفت هذه الاتهامات مرارا وتكرارا من مرة منذ بداية الأزمة.


ويؤكد شميت بالرغم من عدم وجود دليل مادي واضح على ادعاءاته، أن هواوي ارتكبت بعض الجرائم التي تجعلها تهديدًا للأمن القومي الأمريكي، حيث يشير إلى أن هواوي هي شركة صينية ذات اسم معروف في جميع أنحاء العالم تقوم بتصنيع منتجات أفضل من منافسيها، ويقول المدير السابق لجوجل :"معاقبة الشركة على نجاحها لن يساعد المستهلكين الأمريكيين".


ويعد جزء من سبب رغبة القادة الأمريكيين في عدم رؤية هواوي تنجح، هو السبب الذي اشار إليه شميت وهو أن الصينيين جيدون في المجالات الرئيسية للبحث والابتكار مثل الغرب، وإنهم ينفقون المزيد من الأموال فيها، ووضعها بطريقة مختلفة، فهي موجهة من قبل الدولة بطريقة مختلفة عن الغرب.
Advertisements
AdvertisementS