AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

النواب يكشف عن تفاصيل تعديل قانون امتحانات الثانوية العامة

الإثنين 03/أغسطس/2020 - 09:00 ص
الثانويه العامه
الثانويه العامه
Advertisements
عبد الرحمن سرحان

كشفت النائبة ماجدة نصر، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي، بمجلس النواب،عن تقدمها بمقترح، فيما يخص تعديلات قانون امتحانات الثانوية العامة، والذي من المقرر أن تتقدم به وزارة التربية والتعليم، إلى البرلمان، بحسب ما ذكرت النائبة.

وأوضحت النائبة، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، أن الحكومة أكدت للمجلس النواب، أنها ستغير نظام امتحانات الثانوية العامة، وذلك عن طريق إلغاء الامتحانات القومية الموحدة، وعمل امتحان لكل محافظة على حدا، على أن يكون الاختلاف في الأسئلة والاتفاق في نفس المستوى من حيث سهولة وصعوبة الامتحانات.

واقترحت عضو لجنة التعليم والبحث العلمي، بالبرلمان، أن يتم تطبيق هذا النظام، على الطلاب بداية من الصف الأول الثانوي، بحيث لا يتم تطبيقه على أي طالب ممن في الصف الثاني أو الثالث الثانوي، وذلك حتى يكون هناك تدريب على الطريقة الجديدة، خاصة وأن التعديلات قد تشمل تطبيق الامتحانات الإلكترونية لطلاب الثانوية.


اقرأ أيضًا: التعليم تحسم موعد نتيجة الثانوية العامة 2020 .. الثلاثاء


وطالبت النائبة ماجدة نصر، من وزارة التربية والتعليم، بضرورة الإسراع في تقديم تعديلات قانون الثانوية العامة، لاسيما وأن دورة المجلس الحالي أوشكت على الإنتهاء.

 

وأشارت عضو مجلس النواب، إلى أن امتحانات الثانوية العامة تعتبر قانون، والذي ينص على أن الامتحانات قومية، ولا يمكن تعديل طريقة امتحانات الثانوية العامة، إلا من خلال تعديل القانون.

 

في سياق آخر، كشفت النائبة ماجدة نصر، عن الملامح الرئيسية  للعام الدراسي الجديد، والتي من المقرر مناقشتها بالبرلمان، خلال الشهر الجاري، مشيرةً إلى أن الخطة سوف تعتمد في المقام الأول على التعليم المدمج، وذلك في المدارس والجامعات على حدٍ سواء.

 

وقالت، في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، إن سير العملية التعليمة سوف يكون بانتظام طوال أيام الأسبوع لمرحلة الحضانات، إلى الصف الثالث الإبتدائي، فيما ستكون أيام الدراسة أقل من الصف الرابع الإبتدائي إلى الصف السادس، ومن المرجح أن تكون 4 أيام فقط.

 

وتابعت عضو لجنة التعليم والبحث العلمي، بالبرلمان: " أما المرحلة الإعدادية فسوف تكون أيام الدراسة أقل شئيًا ما، بالإضافة إلى مرحلة التعليم الثانوي، إذ أنه من المرجح ان تكون أيام الدراسة فيها من يوم إلى يومين".

 

ولفتت نائبة البرلمان إلى أن سير العملية التعليمة في الأيام التي لن يذهب فيها الطلاب إلى المدارس، سوف يتم الإعلان تفاصيلها، من قبل وزارة التعليم، مشيرةً إلى أن الأمر محسوم بالنسبة للثانوية، حيث ستتم المتابعة من خلال "التابليت" الذي تم تسليمه، فيما سيكون سير العملية التعليمية في بقية المراحل من خلال المنصة التعليمية وبنك المعرفة. 

وذكرت عضو البرلمان أن هناك تفاصيل خاصة بكيفية التواصل بين المعلم والتلاميذ، خلال أيام التعليم عن بعد، وذلك عبر المنصات التعليمية، والتي تم تفعيلها نهاية العام الماضي، بسبب انتشار وباء فيروس كورونا.

 

وأردفت أن كل فصل سوف يكون به 20 طالبًا فقط، حيث ان الكثافة السكانية سوف تكون عرضة لزيادة معدل الإصابة بـ فيروس كورونا.

 

وأكدت النائبة أنه خلال النصف الثاني من الشهر الجاري، سوف يكون هناك اجتماع، بحضور ممثلي وزارة التربية والتعليم، لعرض التصور النهائي وكافة التفاصيل المتعلقة بالعام الدراسي الجديد.

Advertisements
AdvertisementS