AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مؤشر إصابات كورونا يعاود الصعود.. صحة البرلمان تطالب بمنع تجمعات الأفراح والمآتم.. برلمانى يكشف إمكانية عودة حظر التجول لمواجهة الفيروس

السبت 29/أغسطس/2020 - 08:45 م
مواجهة فيروس كورونا
مواجهة فيروس كورونا
Advertisements
أحمد أيمن
 برلماني يطالب بالحسم في ردع مخالفي إجراءات كورونا
نائب يقترح حظر الأفراح والمآتم بسبب كورونا
برلماني: الحكومة قد تتجه لإعادة حظر التجول

اختلف نواب البرلمان حول إمكانية إعادة حظر التجول خلال الفترة الحالية لمواجهة فيروس كورونا، لكنهم اتفقوا على ضرورة ارتداء الكمامة بجانب تطبيق التباعد الاجتماعي وغيرها من الإجراءات الاحترازية على أن يتم تشديد الرقابة وتفعيل عقوبات المخالفين، وذلك تعليقا على تزايد أعداد إصابات فيروس كورونا في مصر خلال الأيام الأخيرة، وذلك بعد أن تراجعت حالات الإصابة والوفيات مؤخرا وبدأ الفيروس في الإنحسار.  

الحسم في المواجهة

وقال أيمن أبو العلا، عضو لجنة الصحة ،إن الارتفاع الحالي فى إصابات فيروس كورونا في مصر لا يستدعي عودة حظر التجول، مؤكدا أن الوضع لا يزال تحت السيطرة لكننا في حاجة إلى الحسم في تطبيق العقوبات على المخالفين للاجراءات الاحترازية. 

وشدد أبو العلا في تصريحات لـ"صدى البلد"، على ضرورة تفعيل غرامة عدم ارتداء الكمامات بالشوارع والأماكن العامة والمقدرة بـ 4 آلاف جنيه، بجانب التشديد على مراعاة التباعد الاجتماعي ووسائل الوقاية من العدوى، لافتا إلى أن تطبيق حظر التجول سيكبد الدولة خسائر اقتصادية.

وأوضح  أن مصر لا تعاني من موجة ثانية بل موجة "إرتدادية"، جاءت نتيجة استهتار الكثير من المواطنين بعدم اتباع الاجراءات الاحترازية، ظنا منهم أن كورونا انتهت في مصر بعد انحسار الفيروس وتراجع أعداد الإصابات بجانب قلة الضغط على المستشفيات.

حظر التجمعات

وطالب عبدالحميد الشيخ عضو اللجنة، الحكومة بحظر الأفراح والمآتم خاصة في الأرياف خلال الفترة الحالية لحين القضاء فيروس كورونا نهائيا في مصر، مؤكدا أن إقامة الاحتفالات والمناسبات كانت سببا رئيسيا في زيادة إصابات كورونا مجددا. 

وأوضح الشيخ في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن مصر تشهد موجة ثانية من الفيروس بسبب حالة اللامبالاة والاستهتار التي تعامل بها المواطنون مؤخرا من خلع الكمامات وزيادة التجمعات بجانب عدم تطبيق العزل المنزلي من قبل المصابين والمشتبه بهم،  قائلا: " الافراح عندنا شغالة ولكن فيه كورونا".

وأشار إلى أن النواب يستشعرون خطورة الوضع من خلال الاتصالات التي يتلقاها كل نائب في دائرته من المواطنين الراغبين في حجز أسرة عناية لإصابة ذويهم بفيروس كورونا أو الرغبة في إجراء مسحات للتأكد من إصابتهم بالفيروس أو الحصول على أدوية العزل المنزلي.

وتابع نائب المنوفية أنه تلقى العديد من الشكاوى والاتصالات في دائرته والخاصة بانتشار فيروس كورونا وإصابة الأهالي على مدار الساعات القليلة الماضية. 

حظر التجول

وقال النائب محمد بدراوي، إن فرض حظر التجول من عدمه مرهون بالزيادة الكبيرة لإصابات فيروس كورونا وتفشي الفيروس داخل كل دولة، فضلا عن الظروف الاقتصادية التي تختلف من دولة لآخرى، لذلك تقليد الدول فيما يخص فرض أو رفع الحظر. 

وأوضح بدراوي في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن حظر التجول لا يزال قائما في عدد من الدول حتى الآن، في المقابل أعلنت العديد من الدول رفع الحظر وعودة الحياة إلى طبيعتها، رغم  تفاقم الوضع وزيادة الإصابات بها، لكنها لا تريد المزيد من الخسائر الاقتصادية الناتجة عن الإغلاق.

وأكد أن لجنة إدارة أزمة فيروس كورونا في مصر لديها الأرقام والاحصائيات الخاصة بتطور الفيروس داخل الدولة والوضع الحالي من إصابات ووفيات، لذلك قد يتم فرض حظر التجول في حالة تبين اللجنة وجود خطر أو تفاقم لأزمة كورونا وقد لا يتم اللجوء لهذا الخيار وتفعيل الاجراءات الاحترازية عوضا عن ذلك.

وسجلت مصر 237 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس ، ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، فضلا عن وفاة 25 حالة جديدة.

ووفقا لبيان وزارة الصحة، الخميس، فإن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا 98062 حالة من ضمنها 69612 حالة تم شفاؤها، و5342 وفاة.
Advertisements
AdvertisementS