الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

شهب التنين تجتاح سماء مصر والوطن العربي.. و12 ظاهرة فلكية في أكتوبر

صدى البلد

تشهد سماء مصر، مساء اليوم الخميس، ذروة زخة شهب "دلتا الدلويات"، التي يصل عدد الشهب فيها إلى 20 شهب في الساعة بالأماكن المظلمة، ويمكن رؤيتها بالعين المجردة مع الظلام الشديد في  السماء وخلوها من السحب.
وربما تكون فرصة ليعيش هواة أفلام الخيال العلمي تلك اللحظات بشكل واقعي، بعيدا عن شاشات السينما.

10 شهب في الساعة تضيء سماء مصر

كشف الدكتور أشرف تادرس أستاذ الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، عن موعد زخة شهب  التنين بسماء مصر والوطن العربى، التي ستكون مساء اليوم وفجر الجمعة.

وأكد تادرس، أن الزخة الشهابية صغيرة، يبلغ عدد الشهب فيها حوالي 10 شهب في الساعة، وتحدث هذه الظاهرة نتيجة مرور الكرة الأرضية أثناء دورانها حول الشمس، بتجمعات كثيفة من الغبار والحصى المتناثرة على طول مدارات المذنبات والكويكبات، حيث تصطدم بأعلى الغلاف الجوي للأرض وتحترق على ارتفاع يتراوح بين 70 و100 كيلومتر، وتظهر لنا كشريط من الضوء، وهذا يؤدي إلى حدوث زخات شهابية تتكرر سنويا.

موعد الاستمتاع بمشاهدة الشهب

وتعتبر شهب التنين غير تقليدية، ويكون أفضل وقت لمشاهدتها قبل منتصف الليل وليس بعده، كما يحدث في معظم الزخات الشهابية الأخرى، حيث تشاهد الشهب كما لو كانت آتية من كوكبة دراجون (التنين) وهو سبب تسميتها، ولكن يمكن أن تظهر الشهب في أي مكان أخر في السماء.

لا تشكل ضررا على الإنسان

وأشار تادرس، إلى أن ظهور تلك الشهب في السماء ليس لها أي أضرار على الإنسان أو نشاطه اليومي على الأرض، خاصة أن مشاهدتها ممتعة لهواة الفلك والمهتمين بعلوم الفلك والفضاء، الذين يحرصون على متابعتها وتصويرها.

12 ظاهرة فلكية في أكتوبر

وأوضح خبير الفلك، أن شهر أكتوبر الجاري، يشهد حوالي 12 ظاهرة فلكية، بدأت أولها أمس الأربعاء 5 أكتوبر، باقتران القمر مع زحل، وتنتهي يوم 27 و 28 أكتوبر باقتران القمر مع النجم الأحمر أنتاريوس (قلب العقرب) عند دخول الليل.

وفي 8 أكتوبر، سنكون على موعد مع أطول استطالة لكوكب عطارد، وتبلغ 18 درجة من الشمس، وهو أفضل وقت لمشاهدة عطارد وتصويره، لأنه سيكون في أعلى نقطة له في سماء الصباح الباكر قبل شروق الشمس مباشرة، ويمكن رؤيته باتجاة الشرق الساعة 4:40 صباحا قبل ان يشتد الشفق الصباحي إلى أن يختفي مع شروق الشمس، وعند دخول الليل في هذا اليوم وحتى غروبهما قبل شروق شمس اليوم التالي، يقترن القمر مع كوكب المشتري (عملاق المجموعة الشمسية).

وتابع: في 9 أكتوبر، اكتمال القمر (بدر ربيع الأول)، حيث يكتمل قرص القمر تماما ويبلغ لمعانه 99.9 %، بينما في 12 أكتوبر يقترن القمر مع الحشد النجمي بلاييدس Pleiades الاخوات السبع (الثريا) عند شروقهما الساعة 7:40 مساء تقريبا، ويظلا بالسماء حتى ظهور الشفق الصباحي فجر اليوم التالي.
واستكمل تادرس: في 15 أكتوبر يقترن القمر مع كوكب المريخ عند شروقهما الساعة 9:05 مساء تقريبا في ذلك اليوم، حيث نراهما متجاوران في السماء طوال الليل وحتى ظهور الشفق الصباحي فجر اليوم التالي، بينما في يقترن القمر مع النجم بولوكس، في 17 اكتوبر، فيما تشهد السماء في 21 أكتوبر، زخة شهب الجباريات، حيث يصل عدد الشهب فيها إلى 20 شهابا في الساعة.

وأوضح تادرس، أنه في 25 أكتوبر سيشرق القمر الجديد مع الشمس ويغرب معها في ذلك اليوم، حيث يكون وجهه المضيئ مواجها للشمس ووجه المظلم أو ظله مواجها للأرض، مع حدوث كسوف جزئي للشمس.
واختتم: في 28 أكتوبر، يقترن القمر مع النجم الأحمر أنتاريوس (قلب العقرب) عند دخول الليل في السادسة مساء تقريبا لفترة وجيزة من الزمن.

 

لا يفوتك