الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

البصل هينزل لـ 10 و12 جنيها.. اعرف الموعد وأسباب انخفاضه

صدى البلد

تترقب جميع الأسر المصرية الحالة الغير مستقرة لأسعار الخضراوات واللحوم ، خاصة بعد ارتفاع البصل لأسعار جنونية وغير متوقعة، وينتظر الجميع هدوء الأسعار بعد قرار الحكومة المصرية ب وقف تصدير البصل لمدة ثلاثة أشهر الأمر الذى سيؤدى إلى انخفاضه بشكل كبير خلال الأيام القادمة .

 

وتضاعفت صادرات البصل المصري إلى الاتحاد الأوروبي بأكثر من الضعف خلال السنة المالية 2022/2023، وفقًا لتقرير أيست فروت، علاوة على ذلك، ووصل حجمها إلى أعلى مستوى لها منذ 4 سنوات، حيث صدرت مصر 128 ألف طن من البصل إلى سوق الاتحاد الأوروبي في الفترة ما بين يوليو 2022 ويونيو 2023، وبالمقارنة فإن حجم الصادرات المصرية لم يتجاوز 60 ألف طن سنويا خلال السنوات التسويقية الثلاث السابقة، ومع ذلك لا تزال الكميات الحالية أقل من الرقم القياسي البالغ 165 ألف طن المصدرة من مصر إلى الاتحاد الأوروبي في العام المالي 2018/2019.

وأكد بعض التجار بسوق العبور إلى انخفاض أسعار البصل من جديدة خلال الأيام المقبلة اولا بسبب وقف التصدير،  والسبب الآخر هو دخول فصل الشتاء،  حيث أن هناك كميات كبيرة مخزنة فى المزارع والحقول ومع دخول الشتاء يضطر المزارعين لإخراج البصل خوفا من إعادة انباته بسبب الأمطار والرطوبة وبذلك يتوفر كميات كبيرة تتسبب فى انخفاضه ومن المتوقع أن يصل سعره إلى ١٢ و ١٠ جنيهات للكيلو .

 

من جانب آخر، علق حسين عبد الرحمن أبو صدام، نقيب الفلاحين، على موافقة مجلس الوزراء على قرار وقف تصدير البصل لمدة ثلاثة أشهر، التي تنتهي آخر هذا العام، وذلك في إطار ضبط الأسعار في الأسواق.
 

وأضاف حسين عبد الرحمن أبو صدام أبو صدام في تصريحات لـ "صدى البلد" أن القرار تأخر كثيرا وجاء استجابة  لمطالب النقابة لوقف جنون الأسعار فقد وصلت الأسعار للبصل ل ٣٠ جنيها.

انخفاض أسعار البصل 

وأشار نقيب الفلاحين إلى أن القرار كان سيكون أفضل لو كان مبكرا لأننا في نهاية الموسم التصديري، لكنه له فوائد بتخفيض سعر البصل نسبيًا ليصل إلى 20 أو 25 جنيها.

ونوه حسين عبد الرحمن أبو صدام إلى أن الدولة صدرت حوالي 380 ألف طن بصل في ظل المساحة القليلة المزروعة، وإذا لم يتم وقف التصدير كان سيصل إلى 50 جنيها.

وكان مجلس الوزراء وافق خلال اجتماعه، اليوم الأربعاء الموافق 20 سبتمبر، على إيقاف تصدير البصل لمدة ثلاثة أشهر، تنتهي آخر هذا العام، في إطار ضبط الأسعار في الأسواق.

وشهدت أسعار البصل خلال الساعات الماضية تحركا جنونيا غير مسبوق، أشعل الأسواق وشكل أزمة لدى المواطنين؛ نظرا لكونه الخضار الأكثر استخداما عند الشعب المصري، وكشف الدكتور على خليل، مدير معهد بحوث المحاصيل الحقلية بوزارة الزراعة، سبب ارتفاع أسعار البصل في السوق المصري، إذ وصل سعر الكيلوجرام الواحد لنحو 35 جنيهًا، وقال خليل في تصريحات تلفزيونية، إن سبب ارتفاع أسعار البصل هم الوسطاء، إذ يعطشون السوق ارفع الأسعار.

 

قرر مجلس الوزراء، في اجتماعه الأربعاء 20 سبتمبر، وقف تصدير البصل لمدة ثلاثة أشهر، وقال الدكتور أحمد إبراهيم المستشار الإعلامي لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في تعليقه على القرار إنها “خطوة إيجابية”.

وأضاف أحمد إبراهيم المستشار الإعلامي لوزارة الزراعة، أن الدولة سوف تتخذ قرارات أخرى مماثلة في السلع الهامة الاستراتيجية الأخرى بوقف تصديرها في حالة وجود ممارسات احتكارية أو محاولات من بعض التجار بتخزينها والتلاعب بالأسعار.

 إيقاف تصدير البصل لمدة 3 أشهر

وقرر مجلس الوزراء خلال اجتماعه، الأربعاء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس المجلس، إيقاف تصدير البصل لمدة 3 أشهر، حتى آخر هذا العام، وذلك في إطار ضبط الأسعار في الأسواق.

وخلال اجتماع مجلس الوزراء الذي عقد، الأربعاء، في العاصمة الإدارية الجديدة، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، استعرض السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، دراسة حول "التركيب المحصولي للموسم الزراعي 2022/2023، مُقارنةً بالمُستهدف للموسم 2023/2024". 

وأشار وزير الزراعة واستصلاح الأراضي إلى أن الدراسة تم إعدادها في ضوء استراتيجية التنمية الزراعية 2030، ورؤية الدولة في الفترة الحالية والمقبلة، وأيضا في خضم التطور الحادث في منظومة الزراعة التعاقدية؛ ويُعد التركيب المحصولي أحد الأدوات التخطيطية الرئيسة لاستخدام الموارد الاقتصادية الزراعية وموارد الأرض، كما يعكس كيفية استخدام تلك الموارد في إنتاج مختلف المحاصيل من أجل توفير الاحتياجات الغذائية وتحقيق استدامة الحاصلات الزراعية وتلبية احتياجات القطاعات الأخرى كالصناعة والتجارة، في ضوء مختلف العوامل والظروف الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.


-