الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

رئيس هيئة قضايا الدولة: الإقبال كبير من كافة الفئات العمرية

الانتخابات الرئاسية
الانتخابات الرئاسية

أشاد المستشار مسعد عبد المقصود الفخراني، رئيس هيئة قضايا الدولة، ورئيس غرفة متابعة الانتخابات الرئاسية بالهيئة، بدور الإعلام في تغطية العملية الانتخابية بحيادية شديدة وشفافية في هذا الاستحقاق الانتخابي الدستوري.

وكشف عن أن هيئة قضايا الدولة تشارك في الإشراف على الانتخابات بنحو 2000 مستشار من إجمالي 5000 مستشار هم قوام هيئة قضايا الدولة، وأن نسبة مشاركة السيدات في الهيئة كبيرة من المستشارات، قائلا "نسبة النساء المستشارات عالية، ولدينا مستشارات تشغلن رئيسات للجان فرعية وعامة يعملن على قدم وساق مع زملائهم".

وأوضح في مداخلة هاتفية عبر برنامج  "كلمة أخيرة"، الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة  ON، أنه تم تشكيل غرفة عمليات بهيئة قضايا الدولة بعضوية المجلس الأعلى العامة لمتابعة العملية الانتخابية بالتنسيق مع الهيئة الوطنية للانتخابات وأنه بالمتابعة  لوحظ أن أغلبية  اللجان فتحت في مواعيدها فيما بعض اللجان تأخرت  بشكل طفيف بظروف ظروف الشبورة المائية، مواصلاً : "لاحظنا إقبال شديد منذ الصباح الباكر والامن يقوم بدوره وهناك حالة هدوء في العملية الانتخابية".


وأكد "تعاملنا مع كافة الفئات كبار السن وكان المستشار بيخرج لهم  للقيام بالتصويت في حال عدم مقدرته وهذا متاح قانوناً بالإضافة لذوي الهمم والمكفوفين عبر جهاز مخصص وكذا النساء المنتقبات والدولة وفرت كافة اللوجستيات لإتمام عملية التصويت بنجاح".

حزب الكنبة


ولفت إلى أن عملية التصويت تتم  بشكل حيادي للغاية وأن الشعب واثق في النظام الانتخابي والقضاة ونزاهة العملية الانتخابية حيث جرى تخصيص قاضي على كل صندوق"، مبيناً أن  المشاركات كانت بكثافة عالية وشملت كافة الفئات العمرية  ولم يعد هناك ما يسمى " حزب الكنبة " بما يعكس الوعي الشعبي بأهمية المشاركة في الاستحقاق الانتخابي.