صدى البلد
رئيس التحرير

أول تعليق من الأمم المتحدة على محاولة انقلاب السودان

أنطونيو جوتيريش
أنطونيو جوتيريش

أدانت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، محاولة الانقلاب العسكري في السودان والذي أحبطته السلطات بوقت مبكر صباح اليوم، داعية كافة الأطراف إلى الاستمرار في الالتزام بالعملية الانتقالية.

وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، في بيان "الأمين العام أنطونيو جوتيريش يدين محاولة الانقلاب في الخرطوم في 21 سبتمبر، إن أي جهد لتقويض الانتقال السياسي في السودان سيعرض التقدم السياسي والاقتصادي للخطر".

ودعا الأمين العام جميع الأطراف "إلى الاستمرار في الالتزام بالعملية الانتقالية وتحقيق تطلعات الشعب السوداني في مستقبل شامل وسلمي ومستقر وديمقراطي"، بحسب البيان.

وأعلنت الحكومة السودانية إحباط "محاولة انقلابية" جرت صباح الثلاثاء، متهمة "ضباطا من فلول النظام البائد" بتنفيذها، في إشارة الى نظام الرئيس المخلوع عمر البشير المعتقل منذ أكثر من سنتين بعدما أطاح به الجيش تحت ضغط حركة شعبية احتجاجية عارمة.

ووصل رئيس مجلس السيادة القائد الأعلى للقوات المسلحة عبدالفتاح البرهان برفقة نائبه الأول محمد حمدان دقلو حميدتي إلى سلاح المدرعات والتى حاول بعض قادته القيام بالمحاولة الانقلابية الفاشلة فجر اليوم  .

وقال البرهان "لم نثبت حتى الآن صلة الجماعة الانقلابية الفاشلة في السودان بأي جهة وسنتعاون مع المكون المدني للوصول إلى تحول ديمقراطي لصالح الشعب".

وأكد البرهان فشل المحاولة الانقلابية في السودان بدون أي خسائر وقال مخاطبا قادة سلاح المدرعات: "سنواصل بكل قوة حراسة الفترة الانتقالية في السودان".