صدى البلد
رئيس التحرير

خبراء لوائح يكشفون حقيقة بطلان إقامة انتخابات رابطة الأندية المحترفة في مصر | خاص

الدوري المصري
الدوري المصري

 

كشف محمد فضل الله خبير اللوائح حقيقة بطلان انتخابات رابطة الأندية المقرر تكوينها في مصر خلال الموسم المقبل من بطولة الدوري الممتاز، بعد تردد بعض الشروط التي قد تمنع بعض الأندية. 

وقال فضل الله خلال تصريحات خاصة لموقع صدى البلد إن، لا يوجد ما يمنع إقامة انتخابات لرابطة الأندية في بطولة الدوري المصري؛ فإن الرابطة تخص الأندية في الدوري الممتاز وأي أندية في الممتاز ب تشارك في بطولات محترفين.

وأضاف الدوري سيكون بشكل أفضل حال تكوين رابطة أندية، وهذا ستشهده مصر في الفترة المقبلة بسبب إصرار معظم الأندية على ذلك الأمر.

وكان قد وضع فضل الله بعض الشروط التي تضع الدوري المصري بالأخص والكرة المصرية في العموم في مكانة أفضل مما هي عليه.

وجاءت الشروط على النحو التالي:

١- وجود وزارة للرياضة ، تنتهج نهج عالمي فى رسم السياسات الرياضية ، وتصميم الاستراتجيات التي تتميز بهيكل تنظيمى مُستدام ومُستحدث، يتوافق مع متطلبات سوق العمل الرياضى العالمى.

٢- تأسيس تشريع يتضمن إنشاء النيابة الرياضية والتى تُعنى بكافة الأمور ذات العلاقة بالفساد الرياضى بشكل متخصص ومواكب للتطورات الرياضية الدولية في هذا الشأن.

٣- تأسيس وحدات مكافحة الفساد الرياضي، ووحدات النزاهة الرياضية، ضمن الهياكل التنظيمية للجهات الرياضية فى الدولة.

٤- إطلاق الكود الرياضى المصرى والذى يحكم الحركة الرياضية المصرية وفق أحدث أساليب النمذجة العالمية فى إدارة المؤسسات المعنية بالحركة الرياضية فى الدولة.

٥- تأسيس نظام متكامل للحوكمة الرياضية مُستدام مُوحد تعمل تحت مظلته مجالس إدارات الاتحادات الرياضية

٦- إصدار قانون للرياضة جديد يخرج من فلسفة ومحدوديه وعباءة " المؤسسات " الى نطاق وفكر "الممارسات "

٧- تأسيس نظام متكامل للتمويل الأولمبي يعتمد على التأمين الرياضى والضريبة الرياضية والأنظمة الذكية لتخفيف العبئ المادي من على كاهل الدولة.

٨- بناء قاعدة ممارسة تنافسية تعتمد على استغلال طلاب 49 ألف مدرسة موجوده فى مصر، فهم الأمل الأمثل للدولة.

٩- بناء شراكات عالمية؛ لإرسال الكوادر الرياضية الوطنية للخارج، لتعلم نظم إدارة الرياضة وفق النهج العالمي والأساليب الدولية الحديثة.

واختتم منشوره،: “الرياضية المصرية تحتاج إلى إرادة وطنية تستلهم أفكارها من التوجهات  العالمية، وأفضل الممارسات الدولية”.

ومن جانبه أكد محمد بيومي خبير اللوائح أن، أندية الدوري المصري لا تعرف حقوقها بشكل كامل مما يجعل إصرارهم على تكوين رابطة محترفين أمر لا رجعة فيه.

وأكمل: يوجد شروط لإقامة رابطة أندية للمحترفين في مصر، ولابد من توضيحها للجميع قبل إقامة جمعية عمومية للأندية لترشيح أسماء للرابطة.

وأضاف بيومي في تصريحات خاصة لموقع صدى البلد موضحاََ بعض الشروط، أن لابد من وجود شركات استثمار لكل نادي لكي يستطيع ترشيح أحد أعضاءه لتمثيله في رابطة الأندية.

وتابع:  تتكون الرابطة من الأندية المشاركة في مسابقة القسم الأول


1- عدد خمس أعضاء بالانتخاب من شخصيات ترشحه الأندية من غير أعضاء مجلس إدارتها على أن تنطبق عليها نفس شروط الترشح المجلس إدارة الاتحاد الواردة بالمادة ۳۰.

2- عدد اثنان أعضاء يرشحهما اتحاد الكرة.

- يختار المكتب التنفيذي للرابطة في أول اجتماع رئيسا ونائب رئيس.

- يكون للرابطة عمل حساب خاص توزع من خلاله الحقوق الخاصة بأندية القسم الأول.

- للرابطة أن تشكل بمعرفتها لجنة الإدارة مسابقة القسم الأول.

- يضع مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم بالتنسيق مع أندية القسم الأول اللائحة التنفيذية للرابطة ويحدد فيها إجراءات انتخابات المكتب التنفيذي.

لجنة أندية القسم الثاني: تتكون من مندوب واحد لكل فرع من فروع الاتحاد بالانتخاب من أندية القسم الثاني في كل فرع، وتكون مهمتها بحث مشاكل القسم الثاني وتقوم بمتابعة حقوق هذه الأندية.