صدى البلد
رئيس التحرير

الصحف الإماراتية.. مضاعفة الدعم الاجتماعي لمحدودي الدخل.. صفقة عسكرية جديدة لتونس.. تطورات في السودان يعلنها البرهان.. وإطلاق نار في شيكاغو الأمريكية

الصحف الإماراتية
الصحف الإماراتية

الصحف الإماراتية: 
*البرهان يعلن قرارات جديدة للمرحلة المقبلة بالسودان 
*إطلاق نار في شيكاغو الأمريكية 
*فنلندا والسويد يقتربان من حلف الناتو

سلطت الصحف الإماراتية الصادرة صباح اليوم الثلاثاء، الضوء على أهم الموضوعات في الشأن الإماراتي والإقليمي والدولي، كما أبرزت أهم الموضوعات في الشأن المصري.

البداية من صحيفة البيان، وجه الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الإمارات بإعادة هيكلة «برنامج الدعم الاجتماعي لمحدودي الدخل» ليصبح برنامجاً متكاملاً بمبلغ 28 مليار درهم، ليرتفع مخصص الدعم الاجتماعي السنوي من 2.7 مليار إلى 5 مليارات درهم، وذلك انطلاقاً من حرص القيادة على توفير سبل العيش الكريم لأبناء الوطن من ذوي الدخل المحدود في كل أرجاء الدولة.

ومن لبنان، اعتبرت الحكومة اللبنانية أمس الإثنين أن أي عمل خارج إطار المفاوضات الجارية بوساطة أميركية لترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل يعد "غير مقبول" بعد يومين من إطلاق حزب الله ثلاث مسيّرات باتجاه حقل كاريش للغاز.

وقال وزير الخارجية عبدالله بو حبيب في بيان بعد لقائه رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي إن "أي عمل خارج اطار مسؤولية الدولة والسياق الدبلوماسي الذي تجري المفاوضات في اطاره، غير مقبول ويعرّضه لمخاطر هو في غنى عنها".

ومن السودان، أعلن رئيس مجلس السيادة السوداني عبدالفتاح البرهان عدم مشاركة المؤسسة العسكرية في الحوار الذي تديره الآلية الثلاثية وأنه سيتم حل مجلس السيادة وتشكيل مجلس أعلى للقوات المسلحة من الجيش والدعم السريع.

وأكد أن "المؤسسة العسكرية ستلتزم بتطبيق مخرجات الحوار"، وأن مجلس السيادة "سيُحل بعد تشكيل الحكومة المقبلة، وسيتم تشكيل مجلس أعلى للقوات المسلحة".

وقال البرهان: قررنا إفساح المجال للقوى السياسية والثورية لتشكيل حكومة كفاءات من خلال الحوار، وتشكيل المجلس الأعلى للقوات المسلحة سيتم بعد تشكيل الحكومة التنفيذية.

ومن العراق، أكد رئيس الحكومة العراقية، مصطفى الكاظمي، أمس، أن الجهود الإصلاحية التي تبنتها الحكومة بدأت تؤتي ثمارها الملموسة عبر المؤشرات الاقتصادية، التي تنشرها المنظمات الدولية.

وجدد الكاظمي، خلال استقباله الممثل الخاص للبنك الدولي في العراق، رمزي نعمان، بمناسبة انتهاء مهام عمله: «الثقة بالمستقبل الاقتصادي الواعد للعراق الذي ستقوده الأجيال الشابة، الحكومة عاقدة العزم على المُضي في الإصلاحات من أجل توفير سبل معاشية أفضل للشعب العراقي»، وثمن الكاظمي الدور الذي يضطلع به البنك الدولي في دعم التوجهات الإصلاحية، التي تنفذها الحكومة، لا سيما حين تكون الاستشارات متسقة مع الأوضاع العراقية ومتفهمة للخصوصية الاقتصادية.

في تونس، قالت وزارة الدفاع التونسية في بيان، أمس الاثنين، إن تونس اشترت ثماني طائرات تدريب عسكرية من الولايات المتحدة في إطار خطة لتجديد أسطول طائرات التدريب الخاص بالقوات الجوية.

وأضافت: "في إطار التعاون مع الجانب الأمريكي لتجديد أسطول طائرات التدريب التابعة لجيش الطيران، تم إبرام صفقة بين الحكومة الأمريكية وشركة تيكسترون أفييشن ديفينس، يتم بموجبها اقتناء ثماني طائرات تدريب جديدة بتوابعها مع أنظمة محاكاة الطيران لتدريب الطيارين والتقنيين".

وقال البيان، إن من المتوقع تسليم الدفعة الأولى من الطائرات الجديدة خلال مارس 2023 وسيكتمل التسليم بحلول أكتوبر 2026.

ودوليا، أعلنت السلطات الأميركية أنّها أوقفت مساء أمس الإثنين، شاباً يشتبه في أنّه أطلق النار في مدينةهايلاند بارك القريبة من شيكاغو (شمال) على حشد من الناس كانوا يحضرون استعراضاً بمناسبة عيد الاستقلال، في هجوم أوقع 6 قتلى و26 جريحاً على الأقلّ.

ونقلت صحيفة عن مصدر أمني قوله إنّ المشتبه به روبرت إي. كريمو الثالث الملقّب بـ"بوبي" (22 عاماً) أوقف دون مقاومة، بعدما رصدته الشرطة وهو يقود سيارة على طريق سريع خارج شيكاغو، لتنتهي بذلك عملية تعقّب شارك فيها المئات من عناصر الشرطة.

وكانت الشرطة نشرت صورة للمشتبه فيه بدا فيها شاباً ذا وجه نحيل تغطّي الوشوم رقبته وقد عرّفت عنه بأنّه "يتحدّر من المنطقة".

ووقعت هذه المأساة الجديدة في بلد لم يستفق بعد من صدمات متتالية أحدثتها سلسلة هجمات مسلّحة أوقعت العديد من القتلى.

وقالت الشرطة إنّ المشتبه فيه تسلّح ببندقية قويّة واعتلى سطح متجر، حيث راح يطلق النار على أناس تجمّعوا لمشاهدة الاستعراض السنوي بمناسبة العيد الوطني الذي تحتفل به الولايات المتحدّة في الرابع من يوليو من كل عام.

وبحسب شرطة هايلاند بارك، البلدة الفارهة الواقعة على ضفاف بحيرة ميشيغان والبالغ عدد سكّانها 30 ألف نسمة، فإنّ المسلّح ما لبث أن ترجّل واستقلّ سيارة فضية اللون من طراز هوندا فيت ولاذ بالفرار.

فيما أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أمس الاثنين، أن أوكرانيا تجري محادثات مع تركيا والأمم المتحدة للحصول على ضمانات، فيما يتعلق بصادرات الحبوب من الموانئ الأوكرانية.

وأضاف زيلينسكي في مؤتمر صحفي، بينما تقف إلى جانبه رئيسة الوزراء السويدية ماجدالينا آندرسون: "المحادثات جارية في الواقع الآن مع تركيا والأمم المتحدة وممثلينا المسؤولين عن أمن الحبوب التي تغادر موانئنا".

وبالانتقال إلى صحيفة الخليج، حث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وزراءه، الاثنين، على الصمود، وعلى أن يكونوا طموحين ويظهروا استعداداً لتقديم تنازلات، وذلك بعد أن أجرى تعديلاً وزارياً محدوداً لم يشهد انضمام أي معارض لمعسكره، بينما يسعى للحصول على أغلبية عملية في البرلمان.

فيما واصلت الأمطار الغزيرة هطولها على ساحل أستراليا الشرقي، الثلاثاء، مما زاد من شدة الفيضانات في سيدني مع صدور الأوامر بإجلاء آلاف آخرين من السكان، ومغادرة منازلهم خلال الليل، بعد أن ارتفع منسوب المياه في الأنهار بسرعة إلى درجة فاقت مستويات الخطر.


وقال ستيف كوك، وزير إدارة الطوارئ في ولاية نيو ساوث ويلز، إن نحو 50 ألفاً من سكان الولاية، ومعظمهم في الضواحي الغربية لسيدني، طُلب منهم إما الإجلاء أو وُجه إليهم تحذير من أنهم قد يتلقون أوامر بالإجلاء، وذلك ارتفاعاً من 30 ألفاً أمس الاثنين.

ومن صحيفة الاتحاد، من المقرر أن يوقع أعضاء حلف شمال الأطلسي (ناتو) بروتوكولات الانضمام اللازمة لدعوة السويد وفنلندا للانضمام إلى الحلف في حفل يقام اليوم الثلاثاء في مقر الحلف في بروكسل.