صدى البلد
رئيس التحرير

تهمة الاتجار بالبشر

فيديو إباحي مع مراهقة .. تهمة جديدة تلاحق مارادونا بعد وفاته

أسطورة كرة القدم
أسطورة كرة القدم الراحل مارادونا

اتهام جديد يلاحق أسطورة كرة القدم الراحل دييجو أرماندو مارادونا، حيث تم تداول مقطع فيديو إباحي قديم له يرجع إلى ما يزيد على 20 عاما يظهر فيه مع فتاة مراهقة على سرير وجعلها تتناول المخدرات وأبقاها محبوسة في غرفة فندق.

ووفقا لموقع "إنسايدر" الأمريكي، قالت مافيس ألفاريز (37 عاما) أنها هي الفتاة التي ظهرت في مقطع الفيديو واتهمت مارادونا في الاتجار بالبشر ، حيث تم اختطافها من موطنها كوبا ونقلها إلى الأرجنتين على يد مارادونا والوفد المرافق له.

فيديو إباحي

وكانت ألفاريز حينها تبلغ من العمر 16 عاما بينما كان عمر مارادونا 40 عاما، وبسبب العنف التي تعرضت له أجبرت على إجراء عملية زرع ثدي، وتم تصوير الفيديو المثير للجدل في عام 2000 ويحتوي على العديد من المقاطع لكل من مارادونا وألفاريز وكان يحمل مارادونا الكاميرا.

وتصل مدة مقطع الفيديو إلى 5 دقائق ونصف، تتضمن ظهور مارادونا مرتديا حزام ملاكمة، وذكرت صحيفة ديلي تلجراف أن مارادونا ، الذي توفي العام الماضي عن 60 عامًا ، كان في كوبا لحضور دورة إعادة تأهيل مدمني المخدرات عندما التقى ألفاريز في فندقه في بلدة فاراديرو.

في وثائق المحكمة ، قالت ألفاريز إنه نقلها إلى شقة في هافانا، حيث عرّفها على حياة الحفلات والمخدرات ، وبعد أن تعرفت على الزعيم الكوبي فيدل كاسترو ، الذي أعطاها تصريحًا خاصًا لمغادرة البلاد ، على حد قولها ، وتم نقلها بعد ذلك إلى بوينس آيرس ، الأرجنتين ، في عام 2001.

قالت ألفاريز إنه أثناء وجودها في الأرجنتين ، تم حبسها في غرفة فندق لمدة ثلاثة أشهر تقريبًا وتعرضت لضغوط لإجراء عمليات زرع ثدي، موضحة أن علاقتها مع مارادونا استمرت ثلاث سنوات، وإنها التزمت الصمت حتى وقت قريب خوفا على سلامة عائلتها.

قالت ألفاريز في يتصريحات تليفزيونية: "كان هذا أكبر خطأ في حياتي، كنت مجرد فتاة، كنت طاهرة، وكان ثرياً ، واهتم بي. لم أستطع أن أقول لا"، وقدمت ألفاريز شكوى في الأرجنتين إلى مكتب المدعي العام للاتجار بالبشر واستغلالهم ، زاعمة أن مسؤولي الهجرة سمحوا لها بدخول البلاد دون موافقة والديها.