صدى البلد
رئيس التحرير

بعد حريق كنيسة أبو سيفين..7 خطوات يجب اتباعها عند نشوب ماس كهربائي

صدى البلد

حريق كنيسة أبو سيفين بإمبابة.. تعرضت صباح اليوم كنيسة أبو سيفين بمنطقة المنيرة في إمبابة بمحافظة الجيزة لحريق ضخم بسبب ماس كهربائي.

حريق كنيسة أبو سيفين بإمبابة

ولتجنب أضرار الماس الكهربائي يقدم “صدى البلد”، إلى قرائه، أهم الخطوات التى يجب اتباعها عند نشوب ماس كهربائي.

حريق كنيسة أبو سيفين بإمبابة .. وأوضح جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك، الخطوات التى يجب اتباعها عند نشوب حريق نتيجة ماس كهربائى:

1- العثور على الجهاز الذي يتسبب في نشوب حريق كهربائي، يجب فصل التيار عنه على الفور، من خلال لوحة المفاتيح الاوتوماتيك.

2- لا تستخدم الماء فى إطفاء حرائق الكهرباء لأن الماء هو موصل طبيعي للكهرباء، ربما تصاب بالصدمة أو الصعق بالكهرباء، فإن الماء لن يحد من انتشار النار بل سيساهم في توسيع دائرة التيار، في جميع أنحاء الغرفة وربما إشعال المواد القابلة للاشتعال

3- الحرائق الكهربائية هي حريق من الفئة C، مما يعني أنك ستحتاج إلى مطفأة مناسبة لهذا النوع من الحريق، معظم طفايات الحريق السكنية متعددة الأغراض وتسمى ABC، ولكن من الضروري التحقق من ذلك قبل استخدامه على حريق كهربائي.

4- يمكن إخماد الحريق عن طريق إزالة مصدر الأكسجين باستخدام الملابس، أو من خلال بطانية ثقيلة، يتم إلقائها على مصدر النار، بحيث تمنع الأكسجين من الوصول لمكان اللهب، إذا كانت النار صغيرة وآمنة للقيام بذلك.

5- إذا كنت غير قادر على إطفاء الحريق الكهربائي، يجب عليك الخروج من مكان الحريق فورا، وإخلاء المكان من العنصر البشري، واستدعاء رجال الإطفاء.

6- الاتصال على الرقم (121) طوارئ الكهرباء.

7- أغلق الباب وأنت تغادر لاحتواء النار، ولا تحاول دخول المكان حتى يتم احتواء الحريق من قبل رجال الإطفاء.

يذكر أن حريق كنيسة أبو سيفين بامبابة وقع  بسبب ماس  كهربائي وقع بجهاز تكييف داخل الكنيسة، أثناء تشغيل مولد كهربائي عقب انقطاع التيار، فأدى ذلك إلى حدوث شرارة اندلع على إثرها الحريق بالكنيسة.

تحركات وزارة الصحة بعد الحريق

وقالت  وزارة الصحة  في بيان لها، إن الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، يتابع تقديم الخدمات الإسعافية والطبية، لمصابي حادث الحريق، الذي وقع صباح اليوم الأحد، في كنيسة أبو سيفين بمنطقة إمبابة، في محافظة الجيزة، كما وجه بانتقال قيادات وزارة الصحة، لمستشفى العجوزة وإمبابة العام لمتابعة تداعيات الحادث الأليم بشكل مباشر.

وأكد الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن سيارات الإسعاف التي تم الدفع بها لموقع الحادث بلغت 37 سيارة، وتم نقل 55 حالة إلى مستشفيي (إمبابة العام، والعجوزة).

وأشار عبدالغفار - إلى رفع حالة الاستعداد بمستشفيات محافظتي الجيزة والقاهرة، مشيرًا إلى توافر جميع فصائل الدم وأدوية الطوارئ في جميع المستشفيات التي استقبلت المصابين.

وأوضح عبدالغفار أن إجمالي عدد الوفيات في الحادث الأليم بلغت 41 وفاة، بسبب الدخان الكثيف الناتج عن الحريق والتدافع بسبب محاولات هروب الضحايا، منوها إلى مغادرة 2 من المصابين للمستشفيات بعد تلقي الرعاية الطبية اللازمة، فيما يتلقى الرعاية الطبية حاليا 12 مصابا، منهم 5 في مستشفى العجوزة، و7 مصابين في مستشفى إمبابة العام، مشيرا إلى أن 4 من المصابين حالتهم غير مستقرة.

ونوه عبدالغفار إلى أنه تم إبلاغ الإسعاف بوقوع الحريق في تمام الساعة الـ 8:57 دقيقة، وعلى الفور تحركت أول سيارة إسعاف من أقرب تمركز بمنطقة مطار إمبابة، ووصلت لموقع الحادث في تمام الساعة الـ 8:59 دقيقة، ثم توالى وصول باقي السيارات.